pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

سجّلت مستوى قياسياً بنمو 62.6 في المئة على أساس سنوي

«كامكو إنفست»: 77.3 مليار دولار أرباح الشركات الخليجية في الربع الثاني


- قطاعات الطاقة والبنوك والمواد الأساسية في الصدارة من حيث الأرباح المطلقة
- 64.1 في المئة ارتفاعاً بأرباح النصف الأول إلى 143.1 مليار دولار

أشارت شركة «كامكو إنفست» إلى أن أرباح الشركات المدرجة في دول مجلس التعاون الخليجي، وصلت إلى مستوى قياسي جديد في الربع الثاني من العام الجاري، بدعم من النمو واسع النطاق للأرباح التي سجلتها كل القطاعات باستثناء القطاعين المالي والأدوية.

وأوضحت الشركة في تقريرها الاقتصادي، أنه كان لارتفاع أرباح شركات الطاقة جراء ارتفاع أسعار النفط إلى نحو 100 دولار، المساهمة الرئيسية في ارتفاع إجمالي الأرباح التي سجلتها الشركات الخليجية، في حين كانت معنويات المستهلكين وأنشطة الأعمال قوية خلال الربع الثاني، على الرغم من التباطؤ على المستوى العالمي بسبب ارتفاع معدلات التضخم وجهود البنوك المركزية لكبح جماح الأسعار.

ولفت التقرير إلى أن صافي الربح الإجمالي للشركات المدرجة في دول مجلس التعاون الخليجي، بلغ 77.3 مليار دولار، في الربع الثاني من العام الجاري مقابل 65.7 مليار دولار في الربع الأول من 2022، بنمو بلغت نسبته 17.6 في المئة على أساس ربع سنوي، منوهاً إلى أن معدل النمو على أساس سنوي كان أكثر ارتفاعاً، إذ بلغ 62.6 في المئة مقارنة بأرباح الربع الثاني من العام 2021 التي بلغت 47.6 مليار دولار.

ويأتي ذلك في وقت جاءت قطاعات الطاقة والبنوك والمواد الأساسية في الصدارة من حيث الأرباح المطلقة مقارنة بالربع الثاني من العام 2021، بحيث شكلت نحو 90 في المئة من إجمالي النمو السنوي للأرباح.

وتابع التقرير أنه من حيث النمو على أساس ربع سنوي، ساهمت قطاعات الطاقة والمواد الأساسية والمرافق العامة، في تعويض تراجع أرباح قطاع الاستثمار والتمويل.

وكشف أنه على أساس إقليمي، لوحظ نمو البورصات السبع الخليجية، إذ سجلت الشركات السعودية المدرجة مرة أخرى أكبر معدل نمو للأرباح على أساس سنوي خلال الربع الثاني من العام 2022 بقيمة 24.6 مليار دولار، أو ما يعادل نسبة 70.4 في المئة، تليها أبو ظبي والبحرين بنمو سنوي 50 و62.4 في المئة على التوالي.

وذكر التقرير أنه في ما يتعلق بأرباح النصف الأول من العام 2022، فقد ظل معدل نمو الأرباح قوياً، إذ بلغت نسبته 64.1 في المئة ووصل إلى 143.1 مليار دولار، مقارنة بنحو 87.2 مليار دولار في النصف الأول من العام 2021.

1.68 مليار دولار أرباحاً كويتية

ونوه إلى ارتفاع أرباح الشركات المدرجة في بورصة الكويت بنسبة 1.3 في المئة على أساس سنوي في الربع الثاني من العام 2022، إلى 1.68 مليار دولار، وقد جاء قطاع البنوك في الصدارة كأكثر القطاعات تأثيراً على ارتفاع إجمالي أرباح البورصة، إذ قفزت أرباحه بنسبة 39.1 في المئة إلى 920.9 مليون دولار في الربع الثاني من العام 2022 مقابل 661.9 مليون دولار في الربع الثاني من العام 2021.

وكشف عن تسجيل قطاع المواد الأساسية ثاني أعلى معدل نمو في الأرباح خلال الربع الثاني، بنمو سنوي بنسبة 222.2 في المئة إلى 133.2 مليون دولار، بينما ارتفع صافي ربح قطاع الاتصالات بنسبة 23.4 في المئة على أساس سنوي إلى 228.6 مليون دولار في الربع الثاني من العام 2022 مقابل 185.3 مليون دولار في الربع الثاني من 2021.

ويأتي ذلك في وقت بلغت أرباح قطاع العقار 137.6 مليون دولار في الربع الثاني من العام 2022 مقابل صافي ربح قدره 67.4 مليون دولار في الربع الثاني من العام 2021، في وقت ارتفعت أرباح قطاع التأمين هامشياً بنسبة 0.5 في المئة على أساس سنوي إلى 59.4 مليون دولار.

السعودية في صدارة النمو... وعمان أخيرة

من ناحية ثانية، شهد صافي ربح الشركات السعودية المدرجة في البورصة نمواً سنوياً بنسبة 70.4 في المئة، إلى 59.5 مليار دولار في الربع الثاني من العام 2022 مقابل 34.9 مليار دولار في الربع الثاني من العام 2021، بحيث سجلت القطاعات الرئيسية، بما في ذلك الطاقة والمواد الأساسية والبنوك والاتصالات، نمواً قوياً في أرباحها على أساس سنوي، في حين سجلت قطاعات العقار والمرافق العامة والتأمين والأدوية والاستثمار والتمويل تراجعاً.

وشهدت الشركات المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية نمو صافي أرباحها بنسبة 50 في المئة خلال الربع الثاني من العام 2022 إلى 7.2 مليار دولار، بينما قفز صافي ربح الشركات المدرجة في بورصة دبي بنسبة 49.6 في المئة على أساس سنوي إلى 3.7 مليار دولار.

في الوقت نفسه ارتفع إجمالي ربح الشركات المدرجة في بورصة قطر بنسبة 41.2 في المئة إلى 3.8 مليار دولار، كما ارتفع صافي الأرباح الإجمالية للشركات المدرجة في بورصة البحرين 62.4 في المئة على أساس سنوي إلى 943.3 مليون دولار، بينما نما إجمالي صافي ربح الشركات المدرجة في بورصة عمان 11 في المئة إلى 468.4 مليون دولار في نهاية الربع الثاني من العام الجاري.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي