pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«رويترز»: «الفيديرالي» سيبطئ زيادة الفائدة إلى 50 نقطة أساس في سبتمبر

قال اقتصاديون في استطلاع لـ «رويترز» إن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي)، سيرفع أسعار الفائدة 50 نقطة أساس في سبتمبر، وسط توقّعات بأن التضخم وصل ذروته ومخاوف متزايدة من الركود.

وتراجع التضخم الشهر الماضي رغم أنه مازال قرب أعلى مستوى له منذ 40 عاماً، ما دفع مجلس «الفيديرالي» إلى تغيير أسعاره بشكل ضيق لتصبح الزيادة 50 نقطة أساس في سبتمبر بعد 75 نقطة أساس في يونيو ويوليو.

وتوقع معظم الاقتصاديين زيادة بنسبة نصف نقطة مئوية الشهر المقبل كما في الاستطلاع الأخير، والذي سيرفع سعر الفائدة الرئيسي إلى ما يتراوح بين 2.75 في المئة و3 في المئة.

وتوقّع 18 من بين 94 شملهم الاستطلاع أن يرفع البنك أسعار الفائدة 75 نقطة أساس.

وكان رئيس «الفيديرالي» جيروم باول قد قال في الشهر الماضي «من المحتمل أن يصبح من المناسب إبطاء وتيرة الزيادات».

وقال كبير المحللين الإستراتيجيين الأميركيين في مجموعة رابوبنك المصرفية، فيليب ماري، إن «الركود شر لا بد منه والسبيل الوحيد للوصول إلى حيث نريد، حيث لا يخسر الناس كل أموالهم بسب ارتفاع الأسعار».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي