pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

في يونيو على أساس سنوي

2.54 في المئة انخفاضاً بحيازة الكويت من سندات الخزانة الأميركية إلى 46 مليار دولار

كشفت بيانات رسمية تراجع حيازة الكويت من سندات الخزانة الأميركية في شهر يونيو 2022 بنسبة 2.54 في المئة على أساس سنوي، إذ بلغت نحو 46 مليار دولار مقارنة بـ47.2 مليار دولار في الشهر ذاته من العام الماضي (مباشر).

وعلى أساس شهري، انخفضت حيازة الكويت من السندات الأميركية في يونيو بنحو 0.65 في المئة مقارنة بـ46.3 مليار دولار في مايو الماضي.

وحسب التقرير الشهري الصادر عن وزارة الخزانة الأميركية، أمس، توزعت حيازة الكويت في يونيو بين 35.557 مليار دولار سندات طويلة الأجل، و10.4 مليار دولار سندات قصيرة الأجل، مواصلة احتلالها المركز الثاني عربياً بحيازة سندات الخزانة الأميركية، تسبقها المملكة العربية السعودية التي جاءت الأولى عربياً بـ119.2 مليار دولار، فيما حلت الإمارات ثالثة بـ39.9 مليار دولار، ثم العراق بـ32 مليار دولار.

وعالمياً، جاءت اليابان في المركز الأول مستحوذة على سندات خزانة أميركية بقيمة 1.236 تريليون دولار، تبعتها الصين بـ967.8 مليار دولار، ثم المملكة المتحدة بـ615 مليار دولار.

وبشكل عام، بلغت سندات الخزانة الأميركية في يونيو 2022 نحو 7.431 تريليون دولار، بتراجع 1.17 في المئة عن مستواها في الشهر ذاته من العام الماضي البالغ 7.519 مليار دولار.

يُذكر أن ما تفصح عنه الخزانة الأميركية في بياناتها الشهرية هو استثمارات الدول بأذون وسندات الخزانة الأميركية فقط، ولا تشمل تلك الاستثمارات الأخرى بالولايات المتحدة، سواء كانت حكومية أو خاصة.

وتعد سندات الخزانة الأميركية وسيلة لجمع الأموال والديون من الدول والمؤسسات، وتسددها الحكومة عند حلول ميعاد استحقاقها الذي يختلف حسب أجل السند.

وتتمتع السندات الأميركية بالجاذبية لانخفاض مستوى مخاطرة عدم السداد؛ وهو ما يفسر انخفاض العائد عليها، وإن كان الاحتياطي الفيديرالي الأميركي (البنك المركزي)، ينفذ منذ فترة خطة لرفع أسعار الفائدة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي