pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

الرشيد: «وربة» يدعم تأهيل وتدريب الشباب وتوفير فرص عمل مناسبة لهم

جانب من اجتماع الموارد البشرية في البنك مع هيئة الشباب
جانب من اجتماع الموارد البشرية في البنك مع هيئة الشباب

أكدت رئيسة مجموعة الموارد البشرية والخدمات العامة في بنك وربة، معالي عبدالله الرشيد، حرص البنك على دعم مشاريع الدولة تجاه الكوادر الوطنية، بهدف تأهيل وتدريب الشباب الكويتي وخلق مسارات مهنية لهم، وتوفير فرص عمل مناسبة لهم.

وذكرت خلال مشاركتها في لقاء مع هيئة الشباب أن ذلك يأتي في إطار مبادرات «وربة» المجتمعية لدعم الجهود الرامية، وتطوير رأس المال البشري المتمثل في فئة الشباب وبالتعاون مع الهيئة العامة للشباب.

وأضافت الرشيد أن «وربة» يثمن الجهود المبذولة من قبل الهيئة العامة للشباب، لرعاية وتطوير الطاقات الشبابية الوطنية، من خلال توفير فرص العمل للشباب ومساعدتهم على تحديد مساراتهم الوظيفية من خلال تعريفهم بطبيعة العمل في القطاع الخاص، وتوفير برامج تدريبية متقدمة لهم لصقل قدراتهم وإمكاناتهم، لتشجيع الشباب الوطني على الالتحاق بالعمل في هذا القطاع الحيوي، ودعم التوجه الحكومي لتأهيل الكفاءات الكويتية لذلك.

وشددت الرشيد على أن هذا الدعم يعد واجباً وطنياً يهدف من خلاله البنك إلى الاستثمار في الكوادر الوطنية وتطويرها، للمساهمة في دعم المسيرة التنموية في الكويت والمشاركة بشكل فعال في بناء الوطن.

وأوضحت أن «وربة» كان ومازال سبّاقاً في تأهيل وتطوير الكوادر ولا سيّما الوطنية منها، من خلال برامج تدريب وتطوير متخصصة في التحول الرقمي، وتكنولوجيا المعلومات، والاستثمار والعمليات المصرفية، لافتة إلى تنفيذ برامج تطوير القيادات بالتعاون مع عديد من الجامعات والمؤسسات المحلية والعالمية الرائدة في مجال التدريب والتطوير، مبينة أن استثمار الطاقات الشبابية الكويتية هو استثمار وطني تنفيذاً لرؤية الكويت 2035.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي