pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

بعد تصدير أول شحنة من وقود السيارات النظيف

البدر: «البترول الوطنية» تميزت بقدرة عالية ومرونة كافية مكنتها من أداء أعمالها بنجاح وانتظام

وليد البدر
وليد البدر

- الشركة حققت أرباحا غير مسبوقة بنهاية الربع الأول نتيجة للقفزة النوعية في أداء أعمالها
- تصدير المزيد من شحنات وقود السيارات مما يحقق عوائد مالية كبيرة للشركة تعود بالنفع على اقتصاد البلاد

قال الرئيس التنفيذي في شركة البترول الوطنية وليد البدر إن الشركة تميزت بقدرة عالية ومرونة كافية مكنتها من أداء أعمالها بنجاح وانتظام.

وأضاف البدر في كلمة وجهها للعاملين: «لم تتوقف شركتنا يوماً عن أداء دورها، والقيام بالمهام الموكلة إليها خير قيام، وبحسب الجداول الزمنية المحددة في خطتها، وذلك لأنها تدرك تماماً حجم المسؤولية الوطنية الملقاة على عاتقها، كشركة تعمل لأجل نمو وازدهار اقتصاد بلدنا الغالي الكويت، وتمارس مهاماً تمس بشكل مباشر حياة الناس، وتلبي احتياجاتهم الأساسية اليومية. ورغم التحديات والمتغيرات الكثيرة المحلية والعالمية التي تعترض مجالات الأعمال على اختلاف أنواعها وتخصصاتها، ونحن بطبيعة الحال لسنا بمنأى عنها، إلا أن الشركة تميزت دائماً بالقدرة العالية، وبالمرونة الكافية التي مكنتها من أداء أعمالها بنجاح وانتظام، وحافظت بالتالي على التزامها الدقيق والمستمر تجاه عملائها في الداخل والخارج».

وتابع: «بدأنا مؤخراً بجني ثمار مشروع الوقود البيئي، الذي احتفلنا بتشغيله الكامل في شهر مارس الماضي، تحت رعاية أميرية سامية من قبل صاحب السمو أمير البلاد، وسمو ولي العهد، حفظهما الله ورعاهما، حيث تم بالفعل البدء بتصدير شحنات من منتجات الفحم البترولي والديزل المطابقة للمواصفات والمعايير البيئية العالمية»، مشيرا إلى أنه «تم بحمد الله تصدير أول شحنة من وقود السيارات النظيف إلى الأسواق الخارجية، بعد أن نجحت الشركة في تلبية احتياجات السوق المحلي كاملة، وسوف يلي هذه الشحنة المزيد من الشحنات الأخرى المنتظمة، التي من شأنها تحقيق عوائد مالية كبيرة للشركة تعود بالنفع على اقتصاد البلاد».

وقال: «كما يسرني كذلك إبلاغكم بأن الشركة تمكنت في نهاية الربع الأول من السنة المالية الحالية من تحقيق أرباح غير مسبوقة، وذلك نتيجة للقفزة النوعية الكبيرة في أداء أعمالها، والتي جاءت لتتوج مسيرة طويلة تمتد منذ تأسيس الشركة في أكتوبر عام 1960 وإلى يومنا هذا، في حين ما زال أمامها الكثير لتقديمه لبلدها ولمجتمعها، ضمن آفاق مستقبل واعد ومشرق ينتظر هذا الوطن المعطاء وشعبه الكريم بإذن الل»ه.

وأكد البدر على «أهمية التزام جميع موظفي الشركة باشتراطات وضوابط الصحة والسلامة والأمن والبيئة، وذلك في إطار منظومة القواعد واللوائح المتقدمة التي أعدتها الشركة، والتي يتم تطويرها باستمرار وفق أحدث الوسائل العالمية المتبعة بهذا الشأن، منطلقين بذلك من حرصنا الشديد على سلامتهم، باعتبارها ضمن أهم أولوياتنا، وكذلك المحافظة على منشآت ومقدرات الشركة، التي تجعلها قادرة على المضي في أداء دورها بالشكل الأمثل، والاستمرار في تحقيق نجاحاتها».

وأضاف أن «أي إنجاز يتحقق لهذه الشركة العملاقة، ويعمل على ترسيخ مكانتها الإقليمية والعالمية، ما هو إلا نتاجاً للدعم الكبير الذي تقدمه قيادتنا الحكيمة للشركة، وكمحصلة للجهود المخلصة التي يبذلها موظفوها في مختلف مواقع العمل، فلهم جميعاً جزيل الشكر وعظيم التقدير والامتنان».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي