pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

ارتفاع عدد المخالفين أوقف منح التأشيرات حتى إشعار آخر.. والقرار لا يشمل «الفيزا» الإلكترونية في المطار

آلية جديدة للزيارات السياحية والعائلية


- ضوابط تضمن مغادرة الزائر فور انتهاء التأشيرة وعدم السماح بالتمديد
- تنسيق بين «الداخلية» و«القوى العاملة» لضبط التركيبة السكانية

كشفت مصادر أمنية مطلعة لـ «الراي» أن قرار النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الفريق متقاعد الشيخ أحمد النواف، بوقف التأشيرات السياحية والعائلية، جاء بسبب الأعداد التي دخلت البلاد خلال الأشهر الماضية، ولم تغادر، ما رفع أعداد المخالفين إلى نحو 20 ألفاً.

وأعلنت وزارة الداخلية «وقف إصدار سمات الدخول بتأشيرة زيارة عائلية وسياحية حتى إشعار آخر، لإعداد آلية جديدة بلوائح تنظيمية لمصلحة العمل وتطويره»، فيما أفادت المصادر أن القرار «لا يشمل التأشيرات الإلكترونية التي تمنح مباشرة لبعض الجنسيات في المطار».

وبيّنت المصادر لـ«الراي» أن «عدد الوافدين الذين دخلوا البلاد بتأشيرات سياحية وعائلية خلال 2022 وصل إلى نحو 70 ألفاً»، مشيرة إلى أن «العمل لوضع آلية مشددة وضوابط تضمن مغادرة الزائر فور انتهاء تأشيرته، فضلاً عن عدم السماح بتمديد فترة الزيارة التي تمنح لمدة 3 أشهر».

ولفتت المصادر إلى «آلية تنسيق بين وزارة الداخلية والهيئة العامة للقوى العاملة للتشدد في منح تصاريح العمل، ومنحها وفق ضوابط بعد التأكد من احتياج سوق العمل لها، وذلك للمحافظة على التركيبة السكانية لبعض الجاليات».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي