pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

1367 طالباً وطالبة نالوها وصولاً إلى مئة في المئة في القسم العلمي

ما سر نسبة الـ99 في المئة في الثانوية؟

بتفوق مئوي كامل، حصل 18 طالباً وطالبة على النسب الكاملة للنجاح بواقع 100 في المئة في نتائج الثانوية العامة للعام الدراسي 2021/ 2022 في القسم العلمي فيما تنتهي نسب الـ99 في المئة عند الرقم 1367، ليكون التفوق التسعيني ظاهرة السنوات الثلاث الأخيرة في نتائج الثانوية.

وإذ وصف تربويون لـ«الراي» هذا «الرفع المتعمد للنسب بأنه تدمير لأبناء الكويت لأنه يعكس واقعاً غير حقيقي لمستوى المخرجات التعليمية التي عادة ما تتعثر في اختبار القبول الجامعي وفي البعثات الخارجية»، وضعت احتجاجات طالبة - حصلت على نسبة أعلى من 99 في المئة ولم تدرج ضمن كشف الخمسين الأوائل - الإصبع على موضع الألم، فكانت الصدمة لها بأن ترتيبها يتجاوز كشف الخمسين بكثير ويتعدى الرقم 1000.

ورغم سنوات كورونا التي أثرت على التحصيل الدراسي لكثير من الطلاب والطالبات، لا سيما دفعة الثانوية العامة الأخيرة التي عاشت الأزمة في فصولها الثلاثة (عاشر- حادي عشر- ثاني عشر) إلا أن ثمة طلبة متفوقين يستحقون النجاح والحصول على النسب المرتفعة التي تمكنهم من دراسة أي تخصص بثقة عالية ودون معوقات.

لكن يبقى السؤال الأهم التي طرحته «الراي» سابقاً ومفاده «هل نسب النجاح التي يحصل عليها الطلبة حقيقية؟» يتردد في فضاء وزارة التربية وقد أجاب عنه السابقون في إداراتها بكل شفافية، حيث تقول وزيرة التربية السابقة الدكتورة موضي الحمود«لا يمكن أن يحصل طالب نايم بفراشه على الدرجة الكاملة، وحصول 30 طالباً على النسب المئوية يدلل على وجود خلل ما»، ويشاطرها الرأي ذاته الوزير السابق الدكتور بدر العيسى الذي وصف ذلك بأنه «تدمير لأبناء الكويت فمستواهم في الجامعات يدعو للشفقة».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي