pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

استبعاد لاعب بولندي محترف في روسيا

المدافع ماتشيي ريبوس في مواجهة ريان بابل في مباراة لوكوموتيف موسكو وغلطة سراي التركي (رويترز)
المدافع ماتشيي ريبوس في مواجهة ريان بابل في مباراة لوكوموتيف موسكو وغلطة سراي التركي (رويترز)

استُبعد المدافع ماتشيي ريبوس من تشكيلة منتخب بولندا لكرة القدم، بعد انتقادات تعرّض لها في البلاد لاستمرار احترافه في روسيا برغم غزو الأخيرة لأوكرانيا، بحسب ما أعلن الاتحاد البولندي للعبة، أمس.

وبعدما لعب مع لوكوموتيف موسكو 5 سنوات، انتقل اللاعب (32 عاماً) إلى سبارتاك موسكو أخيراً.

وقال مدرب المنتخب تشيسلاف ميخنييفيتس: «نظراً لوضعه في النادي، لا يمكن ان يُستدعى إلى معسكر المنتخب في سبتمبر، ولن يكون ضمن خطط في كأس العالم في قطر» في نوفمبر المقبل.

وكان ريبوس قد شارك مع المنتخب البولندي في 66 مباراة دولية، ودافع عن ألوان ليون الفرنسي في 2017، بعدما استهل مسيرته في ليخيا وارسو ثم تيريك غروزني الروسي.

ووقعت بولندا، التي تعوّل كثيراً على هدافها المخضرم روبرت ليفاندوفسكي، في مجموعة تضم الأرجنتين والسعودية والمكسيك في المونديال.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي