pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

ميكانيكي ونجله وكلبهما... ضحية 15 جنيهاً!

No Image

دفع ميكانيكي مصري وابنه حياتهما وقُتل معهما كلبهما، بسبب خلاف على 15 جنيهاً فقط.

وفي التفاصيل، فإن شاباً كان يصلح إطار سيارته في ورشة في منطقة الخليفة الشعبية في القاهرة يمتلكها الميكانيكي رضا (68 عاماً)، حيث طلب 30 جنيهاً مقابل عمله، ورفض القاتل ودفع 15 جنيهاً، وحدثت مشادة وانتهت، إلا أنه عند خروج الضحية من صلاة العشاء مساء أول من أمس، تربص به صاحب السيارة و4 من أصدقائه وطعنوا الميكانيكي طعنات أودت بحياته.

وعند تدخل ابنه أمير (38 عاماً) طعنوه حتى الموت، ولما حاول كلبهما الهجوم عليهم طعنوه وقتلوه، وتم توقيف المعتدين وإحالتهم إلى النيابة العامة للتحقيق.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي