pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«إيني» تفوز بحصة في تطوير «الشمال» القطري... أكبر حقل غاز بالعالم

أعلنت قطر اختيار شركة «إيني» الإيطالية العملاقة للطاقة، كشريك أجنبي ثانٍ، بعد «توتال إنرجيز» الفرنسية، للمساهمة بتطوير أكبر حقل غاز في العالم.

وقال وزير الدولة لشؤون الطاقة القطري نائب رئيس مجلس إدارة شركة «قطر للطاقة» سعد الكعبي إن الشركة الإيطالية ستُشارك بـ25 في المئة بمشروع مشترك يملك 12.5 في المئة من مشروع توسعة حقل الشمال الشرقي، البالغة كلفته 28 مليار دولار. وبذلك تبلغ حصة «إيني» 3.1 في المئة بمشروع تطوير الحقل العملاق، لتنضم إلى «توتال إنرجيز» التي حصلت على حصة 6.25 في المئة من المشروع العملاق، بموجب اتفاق تم توقيعه في 12 يونيو الجاري، ويسري حتى العام 2054، على أن يتم الإعلان لاحقاً عن عدد آخر من الشركاء في هذا المشروع الضخم.

وبحسب الاتفاقيات، يجب ألا تتجاوز مشاركة الشركات الأجنبية نحو 25 في المئة، فيما سيُساعد المشروع قطر على زيادة إنتاجها من الغاز الطبيعي المسال بأكثر من 60 في المئة بحلول العام 2027، وفق ما أفاد به الرئيس التنفيذي لـ«توتال إنرجيز» باتريك بويان الأسبوع الماضي.

يأتي ذلك بعد أن تسبّب الغزو الروسي لأوكرانيا في مضاعفة الجهود حول العالم لتطوير مصادر جديدة للطاقة في وقت تحاول الدول الغربية تقليل اعتمادها على روسيا.

ويتضمّن مشروع حقل الشمال الشرقي، الذي من المقرّر أن يبدأ الإنتاج في 2026، توسيع حقل الشمال البحري، وهو أكبر حقل للغاز الطبيعي في العالم وتشترك فيه قطر مع إيران، ويضم نحو 10 في المئة من احتياطات الغاز الطبيعي المعروفة في العالم، بحسب تقديرات شركة قطر للطاقة.

وذكرت تقارير صحافية أنّ شركتي «إكسون موبيل» و«كونوكو فيليبس» الأميركيتين و«شل» البريطانية ضمن قائمة الشركات المرشحة للانضمام للمشروع، فيما بيّنت «بلومبرغ» أن شركات صينية شاركت في المحادثات.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي