pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«فيفا» و«فيفبرو» يحاربان الكراهية

نشر الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» تقريراً يظهر زيادة عدد الإهانات التي يتعرّض لها اللاعبون على مواقع التواصل الاجتماعي، خلال المنافسات الدولية، وعرض خطة لمكافحتها.

وأوضح «فيفا» في بيان أنه قبل 5 أشهر من انطلاق كأس العالم في قطر (21 نوفمبر- 18 ديسمبر)، سيعمل مع رابطة اللاعبين المحترفين «فيفبرو»، «على تنسيق وتنفيذ خطة حول كيفية حماية الفرق، اللاعبين، الحكام والمشجعين من الإهانات التي تنتشر على وسائل التواصل الاجتماعي خلال المنافسة الدولية».

ويبيّن التقرير الجديد، الذي نشر تزامنا مع اليوم الدولي للأمم المتحدة لمكافحة خطاب الكراهية، والذي استخدم الذكاء الاصطناعي لتتبّع أكثر من 400 ألف منشور على منصات التواصل، خلال نصف نهائي ونهائي مسابقتين دوليتين (كأس أوروبا الصيف الفائت وكأس الأمم الأفريقية مطلع العام الجاري)، أن «أكثر من 50 في المئة من اللاعبين تلقّوا شكلاً من أشكال الإساءة التمييزية، الكثير منها من مواطنيهم».

وأضاف التقرير أن التعليقات التي تنطوي على التمييز العنصري (38 في المئة) شكَّلت غالبية تلك الإساءات.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي