pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

الأهلي والزمالك... الليلة

يستضيف استاد «السلام» في القاهرة، عند الساعة 9:00 مساء اليوم، للمرة الأولى القمّة المصرية بين الغريمين التقليديين الأهلي وضيفه الزمالك، والمؤجلة من الجولة الـ20 للدوري الممتاز لكرة القدم.

وسمحت الجهات المختصة بحضور 5 آلاف مشجع فقط.

ويدير اللقاء الحكم الإسباني خوسيه لويس مونويرا (39 عاماً)، بعد تقدم الأهلي بطلب رسمي لاستقدام حكام أجانب، علما أن لقاء الدور الأول الذي انتهى بفوز الفريق الأحمر 5-3 أداره الحكم المصري محمد عادل.

ويدخل الزمالك حامل اللقب، المباراة متصدراً الترتيب برصيد 44 نقطة من 20 مباراة، فيما يأتي الأهلي في المركز الثالث بـ 40 نقطة من 17 مباراة، وله 3 مباريات مؤجلة أمام الجونة والمقاولون والإسماعيلي.

ويخوض «الأحمر» أول مباراة قمّة بعد رحيل مدربه السابق، الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، حيث سيقوده موقتاً سامي قمصان، بينما يعوّل الزمالك على خبرات المدرب البرتغالي جوسفالدو فيريرا.

ويمثّل الفوز بالقمة حصد 6 نقاط، فرغم أن المباراة لن تكون حاسمة في تحديد مصير اللقب، إلّا أنها ستمنح الفائز بها دفعة قوية في السباق.

ويفتقد الأهلي خدمات المدافع محمد عبد المنعم للإصابة، فيما تحوم الشكوك حول جهوزية التونسي علي معلول والمالي أليو ديانغ.

ويسعى قمصان الى كسب ثقة الجماهير الأهلاوية، خصوصاً بعدما قاد الفريق لتحقيق فوز عريض على إيسترن كومباني 4-1، في أول مباراة له مع الفريق كمدير فني.

على الجانب الآخر، يتطلّع «الأبيض» الى الفوز وحسم التحدّي الأصعب هذا الموسم.

ويعاني الفريق من غياب عناصر مؤثرة مثل طارق حامد والحارس محمد أبوجبل، كما لم تتضح بعد جهوزية التونسي حمزة المثلوثي ومحمد عبد الغني.

ويسعى فيريرا الى إيجاد التوليفة المناسبة في للقاء، مراهناً على الثنائي أحمد سيد زيزو وإمام عاشور والقائد المخضرم محمود عبدالرازق «شيكابالا».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي