pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

الشركة بدأت رحلاتها إلى صلالة العمانية

مهندسو «الكويتية» يستبدلون محرك «A330 NEO» للمرة الأولى في المنطقة... بوقت قياسي ودون تكلفة

استقبل رئيس مجلس الإدارة في شركة الخطوط الجوية الكويتية، الكابتن علي محمد الدخان، وفداً من موظفي دائرة الهندسة، بعد نجاحهم الباهر في تغيير محرك من طراز «Trent 7000 RR» لطائرة «إيرباص A330 NEO»، وللمرة الأولى في المنطقة وفي وقت قياسي و من دون تكلفة.

وقال الدخان «يسعدنا أن نرى كوادرنا الوطنية تعمل بكل جد واجتهاد في تحقيق أعلى معايير الكفاءة والمهنية، ونفخر بهذا النجاح الكبير الذي حققه نخبة من المهندسين الشباب الواعدين المتميزين والذين يمتلكون المهارات والخبرات التي تمكنهم من مواجهة الصعوبات وتحويلها إلى إنجازات».

وأضاف الدخان أن ذلك يأتي في إطار حرص «الكويتية» على دعم وتشجيع منتسبيها وتحفيزهم على مواصلة العمل، لتحقيق الأهداف المنشودة وهو رفعة الطائر الأزرق وتطوره بين مصاف شركات الطيران العالمية، مبيناً أن الناقل الوطني يولي اهتماماً كبيراً في تدريب موظفي الشركة على اكتساب خبرات تؤهلهم للقيام بواجباتهم على أكمل وجه، وخلق روح الابتكار في تنفيذ المهام الموكلة لهم.

وكرم الدخان وبحضور مدير دائرة الهندسة عبدالله القحطاني الذي أشرف على عملية التغيير بكل مراحلها، طلال العبيد وسعود الحزامي وجاسم شمساه وعبدالعزيز دشتي ومحمد واسي علي.

من ناحية ثانية، أطلقت «الكويتية» أولى رحلاتها التجارية المجدولة الى مدينة صلالة في سلطنة عمان بواقع رحلتين في الأسبوع أيام السبت والثلاثاء، وقال مدير دائرة الاتصال المؤسسي والعلاقات العامة خالد البستان، إن الرحلات إلى مدينة صلالة في سلطنة عمان تعد من أحدث الوجهات التي أطلقها الطائر الأزرق ضمن خططه في توسيع شبكة خطوطه حول العالم، وبرامجه نحو التحول إلى أفضل مستويات التميز في تقديم الخدمات ذات الجودة العالية للعملاء، وتوفير أقصى درجات الراحة والرفاهية لهم بما يلبي احتياجاتهم وطموحاتهم.

وأضاف البستان أن اختيار «الكويتية» لوجهة صلالة جاء بعد دراسات متأنية وحصيفة للسوق بشكل عام ومدى الاقبال على هذه الوجهة المهمة التي يكثر الإقبال عليها خصوصاً في موسم الصيف، ولما لها من مميزات عدة كاعتدال أجوائها واشتمالها على الأماكن السياحية والجبال والقلاع الأثرية القديمة، والزخم السياحي الممتع والمساحات المليئة بالأشجار والطبيعة الخلابة.

وأوضح البستان أن «الكويتية» أطلقت أخيراً عدداً من الوجهات والتي تتماشى مع خططها في إطلاق خطوط قصيرة ومتوسطة المدى مثل الدار البيضاء ومانشستر والإسكندرية وشرم الشيخ وسوهاج وطرابزون وبودروم وأخيراً ميكونوس وأزمير، فيما سيتم اطلاق رحلات جديدة الى كل من مدينة نيس الفرنسية ومدريد وملقا في إسبانيا ومدينة سراييفو في البوسنة ومدينة فيينا في النمسا خلال الأيام المقبلة، يليها افتتاح وتشغيل خطوط مثل كوالالمبور الماليزية وكاتماندو النيبالية في الأشهر المقبلة.

من جانبه، قال الوزير المفوض، نائب رئيس البعثة في سفارة سلطة عمان لدى الكويت، هلال الشنفري، إن رحلات «الكويتية» إلى مدينة صلالة ستترك انعكاسات ايجابية في دعم حركة التبادل السياحي بين البلدين، وستسهم في دعم العلاقات التجارية والاستثمارية بينهما، إلى جانب تسهيل حركة المواطنين والتي تحظى بأولوية لدى الأوساط الشعبية في ظل العلاقات الأسرية القديمة بين الشعبين.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي