pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

في الربع الثاني 2022

«سيتي» يرفع توقّعاته لـ«برنت» 14 دولاراً

رفع «سيتي بنك»، توقعاته الفصلية لأسعار النفط لهذا العام ولمتوسط العام المقبل، مرجعاً ذلك إلى ما يبدو من تأخر بالغ في إضافة إمدادات نفطية من إيران.

ورجح «سيتي بنك» أن يبدأ تخفيف العقوبات المفروضة على إيران بالربع الأول من العام المقبل، بما سيضيف في البداية 500 ألف برميل يومياً ثم 1.3 مليون برميل يومياً على مدى النصف الثاني من العام المقبل.

ورفع توقعاته لسعر خام برنت في الربع الثاني 2022 بمقدار 14 دولاراً إلى 113 دولاراً للبرميل، ولسعره في الربعين الثالث والرابع بـ12 دولاراً إلى 99 و85 دولاراً للبرميل على الترتيب.

وقدّر البنك أن يكون متوسط سعر البرميل في 2023 عند 75 دولاراً، في زيادة عن التوقع السابق 16 دولاراً.

وذكر «سيتي بنك»، أن توقعات انخفاض الإنتاج الروسي بما يتراوح بين مليوني برميل و3 ملايين برميل مبالغ فيها، موضحاً أن تحويل مسار التدفقات لآسيا قد يعني أن الإنتاج الروسي والصادرات ربما لا تتراجع بكل هذا الكم، لكن ربما تهبط بما يتراوح بين مليون و1.5 مليون برميل يومياً.

وتوقّع نمواً أضعف في الطلب على النفط يبلغ 2.3 مليون برميل يومياً في 2022.

من جهته، رفع بنك باركليز، توقعاته لسعر خام برنت 11 دولاراً للبرميل بـ2022 و23 لعام 2023، مشيراً إلى تعطل أكبر ومستمر في الإمدادات الروسية بعد عقوبات من قبل الاتحاد الأوروبي.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي