pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

اختبار قوي للسالمية أمام النجمة في «خليجية اليد»

«الكويت» في موقعة نارية مع الأهلي على الصدارة

لاعب «الكويت» فرانكيس مارزو مصوّباً على مرمى الجزيرة
لاعب «الكويت» فرانكيس مارزو مصوّباً على مرمى الجزيرة

يخوض السالمية اختباراً قوياً بمواجهة النجمة البحريني في الساعة 5:00 مساء اليوم، على صالة مجمع الشيخ سعد العبدالله، ضمن الجولة الرابعة والأخيرة من الدور التمهيدي لمنافسات المجموعة الثانية من بطولة الأندية الخليجية أبطال الكؤوس في النسخة الـ38 لكرة اليد.

ويدخل «السماوي» المباراة من دون رصيد بعد خسارته أمام مضر السعودي 21-26، ويأمل التعويض وتحقيق الفوز الأول له، رغم صعوبة المهمّة.

وفي مباراة ثانية تُقام في الـ7:00 مساء، تنتظر «الكويت» موقعة نارية مع الأهلي القطري، لتحديد بطل المجموعة الأولى، بعدما ضمن الفريقان تأهلهما إلى الدور نصف النهائي، بفوز الأول على الجزيرة الإماراتي 28-21 بحضور رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم ومدير الهيئة العامة للرياضة حمود فليطح، والثاني على مسقط العماني 25-17 في الجولة الثانية، فيما ودّع الجزيرة ومسقط المنافسة على اللقب.

وحصل على لقب أفضل لاعب في المواجهتين محترف «الأبيض»، القطري فرانكيس ماروز وحارس الأهلي رشيد يوسف.

وتصدر «الكويت» ترتيب المجموعة برصيد 4 نقاط وبفارق الأهداف أمام الأهلي، واحتل الجزيرة المركز الثالث ومسقط الرابع من دون نقاط.

وبعد التأهل، هنّأ نجم «العميد» عبدالله الخميس، إدارة وجماهير النادي،

وقال: «بفضل دعم إدارة النادي ومساندة جماهيرنا الوفية تمكنا من تحقيق الفوز في أول مباراتين وضمان التأهل الى نصف النهائي».

وأكد الخميس أن الفريق يزخر بنجوم أصحاب خبرة ولاعبي شباب وهذه التوليفة كان لها الكلمة الفصل في حصد نقاط المباراتين.

بدوره، شدّد لاعب الأهلي عدي عساوي، على أن طموح الفريق هو بلوغ النهائي والتتويج باللقب. وأكد أن المباريات المقبلة ستكون أصعب، وأن التركيز مهم جداً من أجل تحقيق الهدف المنشود.

من جهته، قال رئيس وفد نادي النجمة، فهد الملا إن البطولة تشهد مشاركة نخبة لاعبي الخليج، إذ يضم «الكويت» الحارس الدولي حسن صفر، والمميز سيف العدواني، فضلاً عن كوكبة رائعة من اللاعبين المحليين والمحترفين، والحال نفسه ينطبق على الأهلي والجزيرة، كما أن مضر يضم حارس مرمى منتخب الجزائر عبدالملك سلاحجي، الدولي التونسي أمين بنور والبحريني محمد حبيب، لذا فإن المنافسة قوية ومن الصعوبة بمكان توقع هوية البطل.

وأبدى الملا رضاه عن فترة الإعداد لفريقه قبل خوض غمار البطولة، حيث لعب مباراة ودية مع منتخب البحرين الأول ومباراتين وديتين مع منتخب الشباب.

ولفت إلى تأثر الفريق سلباً بمشاركة 4 لاعبين مع منتخب البحرين في دورة الألعاب الخليجية الثالثة التي أقيمت أخيراً في الكويت، آملاً ألّا ينعكس ابتعادهم خلال الفترة الماضية على انسجام الفريق.

وتوقّع الملا أن يشهد الدور نصف النهائي أداءً فنياً رفيعاً، في ظل استعانة الأندية المشاركة بعناصر متميزة من المحترفين الأجانب.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي