pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

بعد رفع كافة قيود «كورونا» من قبل مجلس الوزراء في 27 أبريل الماضي

لجنة الاشتراطات الصحية في «النفط» تنهي أعمالها


- الشيخ الدكتور نمر الفهد: اتخذت العديد من القرارات للحفاظ على صحة الموظفين
- خالد الديين: عقدت لقاءات دورية وفعلت الدور الرقابي والتوعوي
- الشيخة تماضر الخالد: العلاقات العامة والإعلام بالوزارة قامت بدور كبير في التوعية

اختتمت لجنة متابعة ومراقبة تنفيذ الإجراءات والاشتراطات الصحية الصادرة عن السلطات الصحية المختصة والمتعلقة بمكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) المشكلة في وزارة النفط، أعمالها وذلك بعد رفع قيود كورونا المفروضة من قبل مجلس الوزراء في 27 أبريل 2022، وسط إنجازات كبيرة حققتها اللجنة في تسيير العمل داخل الوزارة مع الحفاظ على صحة الموظفين وفي أصعب الظروف الاستثنائية التي تزامنت مع تفشى فيروس كورونا ومتحوراته.

وقال وكيل وزارة النفط الشيخ الدكتور نمر فهد المالك الصباح في بيان صحافي صادر عن وزارة النفط، إن لجنة الاشتراطات الصحية في الوزارة عقدت أولى اجتماعاتها في 15 يوليو 2020، وعملت على مدار أقل من عامين في تنفيذ كافة الاشتراطات الصحية المفروضة من قبل مجلس الوزراء ووزارة الصحة وديوان الخدمة المدنية خلال كافة مراحل العودة التدريجية للحياة، والتي تم إقرارها من قبل مجلس الوزراء، حيث تم تحديد نسبة القوى العاملة وفق كل مرحلة، وإعداد الموظفين خلال النوبات بما يتناسب مع القرارات الصادرة من ديوان الخدمة المدنية واشتراطات وزارة الصحة.

وأثنى الشيخ الدكتور نمر فهد المالك الصباح بالجهود المضنية التي قام بها فريق عمل لجنة الاشتراطات الصحية في الوزارة على مدار الفترة الماضية من اجتماعات وجولات ميدانية كان لها الأثر الكبير في الحفاظ على صحة الموظفين في مجمع القطاع النفطي، مشيراً إلى أن اللجنة اتخذت العديد من القرارات بهدف المحافظة على استقرار الوضع الصحي في البلاد والحفاظ على استمرار تقديم الخدمات والأعمال في الوزارة دون انقطاع.

الدور الرقابي والتوعوي

من جانبه قال وكيل وزارة النفط المساعد للشؤون الفنية م.خالد الديين (رئيس لجنة الاشتراطات الصحية في الوزارة) إن اللجنة كانت حريصة للغاية طوال فترة تشكيلها على تفعيل الدور الرقابي والتوعوي بالكشف والمراقبة على جميع الإدارات والقطاعات داخل مبنى الوزارة، وتنبيه ومخالفة كل من لا يلتزم بلبس الكمام الواقي أو يستهين بقرارات الإجراءات الصحية، معرضاً نفسه والآخرين للإصابة بالفيروس.

وأشار الديين إلى أن لجنة الاشتراطات في وزارة النفط عملت على التوعية بضرورة تلقى تطعيم كورونا، وهو الأمر الذي وصلت معه معدلات التطعيم لنسب مرتفعة للغاية وفي فترة وجيزة في الحصول على الجرعة الثانية والتنشيطية من اللقاحات المعتمدة، فضلاً عن الانتهاء من تطعيم جميع العمالة الخدمية داخل الوزارة بنسب وصلت إلى 100 في المئة.

حضور مميز إعلامياً

من جانبها قالت مديرة العلاقات العامة والإعلام في وزارة النفط الشيخة تماضر خالد الأحمد الجابر الصباح (نائب رئيس لجنة الاشتراطات الصحية في الوزارة) إن اللجنة كان لها حضور مميز على وسائل التواصل الخاصة بوزارة النفط حيث حرصت على تعميم الإرشادات الصحية على مواقع التواصل وإضافتها على الإيميلات الخاصة بالموظفين لكل مراحل العودة للحياة، وتم تكرار عمليات الارسال مع بداية كل أسبوع بما يتناسب مع خطة العودة التدريجية للعمل، وخلال فترة تغيير نظام النوبات الأسبوعية.

وذكرت أنه تم إعداد قائمة (Check List) يتم من خلالها رصد السلوكيات غير الصحيحة ومدى تطبيق الاشتراطات الصحية لدى الموظفين، والتأكد من النظافة والسلامة للمبنى، وجاهزية الطوابق من حيث وجود علامات إرشادية وأدوات تعقيم، وقياس مدى الالتزام، وعرض الإرشادات التوعوية والوقائية من خلال تفعيل برنامج (يامر) الداخلي للوزارة وتعميم البرنامج، وتم إضافة كافة الاشتراطات الصحية والإعلانات الإرشادية للوقاية، وتعميم البرنامج على الايميلات الخاصة للموظفين.

وأشارت الشيخة تماضر خالد الأحمد الجابر الصباح إلى أنه تم توثيق أعمال اللجنة من زيارات ميدانية واجتماعات بالصور وتوثيق الاجتماعات المنعقدة بشكل مرئي، وإعداد فيديوهات عن أعمال اللجنة وبثها على مواقع التواصل الاجتماعي، فضلا عن توثيق عملية تعقيم مبنى المجمع النفطي والتي كانت تتم بشكل يومي.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي