pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«Arabian Business» اختارت الرئيسة التنفيذية لـ «زين» ضمن قائمتها لدورها الرائد

إيمان الروضان بين سيدات الأعمال الأكثر تأثيراً في الشرق الأوسط


- الروضان كانت من الفريق التأسيسي لعمليات «زين» في بلدان عدة

صنفت الرئيسة التنفيذية لشركة زين الكويت، إيمان الروضان، ضمن قائمة أكثر 50 سيدة من سيدات الأعمال القياديات تأثيراً بالمنطقة عن العام 2022، التي أطلقتها مجلّة «Arabian Business» المرموقة المُختصة بقطاعات المال والأعمال.

وذكرت «زين» في بيان لها، أن هذا التصنيف من إحدى أكبر المؤسسات الإعلامية الرائدة على مستوى منطقة الشرق الأوسط، يُسلّط الضوء على الدور الذي لعبته الروضان في قيادتها لتكون إحدى أكبر وأكثر شركات القطاع الخاص الكويتي ريادةً خلال الفترة الماضية، وإبراز جهودها في وضع وتنفيذ إستراتيجية مُتكاملة للتحوّل الرقمي تهدف إلى تمكين قطاع أعمال أكثر كفاءة في السوق الكويتي تحت مظلة رؤية «كويت جديدة 2035».

وتكرم «Arabian Business» كُل عام سيدات الأعمال اللواتي يصنعن فارقاً في منطقة الشرق الأوسط، من خلال تأثيرهن في المجتمع وتجربتهن العملية وخبراتهن بقطاعات العمل المُختلفة وطموحهن بقيادة أسواق المنطقة والدفع بها نحو الأمام، وتقوم باختيار 50 اسماً ما بين عشرات الآلاف من الأسماء من رائدات الأعمال ورؤساء الجمعيات غير الربحية ورؤساء الشركات من مُختلف الصناعات.

وتم تعيين الروضان في منصب الرئيس التنفيذي للشركة في ديسمبر 2015، وهي تعتبر من القيادات الكويتية في المجموعة الأم التي شاركت بشكل فعّال في قصة انطلاقتها الناجحة.

وتملك الروضان خبرة تزيد على 25 عاماً في مُختلف قطاعات الإدارة التنفيذية ضمن «زين الكويت»، والعديد من الشركات التابعة للمجموعة، وشغلت قبل هذا المنصب أيضاً منصب الرئيس التنفيذي للشؤون التنظيمية في المجموعة.

وتعتبر الروضان من أحد روّاد الأعمال في قطاع الاتصالات بالمنطقة، وبدأت رحلة عملها مع «زين الكويت»، وأطلقت أول خدمة متنقلة مُسبقة الدفع في البلاد والمنطقة، والتي استمرت في الهيمنة على قاعدة العملاء للخدمات المُتنقلة في الكويت.

وساهمت الروضان منذ العام 2003 ومع توسّع «زين» في أنحاء المنطقة، بخبرتها الكبيرة في إنجاز العديد من الأعمال لدى شركات «زين» التابعة، وكانت من الفريق التأسيسي لعمليات المجموعة في العديد من البلدان مثل البحرين، والعراق، ولبنان، والسعودية.

ولعبت الروضان دوراً رئيسياً في مراحل زين الانتقالية عبر السنين، وقامت ببناء فرق تشغيلية عديدة، وإرساء أُسس متينة لوحدات الأعمال في جميع قطاعات الاتصالات الرئيسية، بما في ذلك الشبكات الذكية، وتطوير المنتجات والخدمات، وصنع الإستراتيجيات وتخطيط الأعمال، والتجوال، ومبيعات الشركات الدولية، والشؤون التنظيمية.

وقادت الروضان بعد تسلّمها مهام الرئيسة التنفيذية في «زين الكويت» في ديسمبر 2015، عدداً من المشاريع الكبرى التي شكّلت مرحلة انتقالية في تاريخ الشركة، أبرزها الإشراف على الإطلاق التجاري لتكنولوجيا الجيل الخامس في يونيو 2019، لتكون أول شركة تطرح هذه التقنية في الخليج العربي عبر السوق الكويتية بتغطية شاملة لكل المناطق، وتوقيع عقد منظومة العدادات الذكية مع وزارة الكهرباء والماء في مايو 2017، والذي يُعتبر من أكبر المشاريع في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (ICT) على مستوى البلاد، والذي أسهم في تحقيق رؤية الدولة نحو تطبيق نظام الحكومة الإلكترونية والتحوّل الرقمي الشامل.

تحالفات إستراتيجية

وقامت الروضان طوال فترة تواجدها في «زين»، بتنظيم العديد من التحالفات الاستراتيجية مع المُشغّلين الدوليين والإقليميين، وقيادة فرق وتطوير الموارد في مجالات التكنولوجيا، والتجارة، والإستراتيجية، ومبيعات الجملة، والشؤون التنظيمية.

ولدى الروضان أكثر من عضوية في العديد من الهيئات والمنظّمات الدولية، وهي عضو في مجموعة المصالح الإقليمية «GSMA» لمنطقة العالم العربي، وعضو في مجموعة الرؤساء التنفيذيين للشؤون التنظيمية «GSMA CROG»، وحصلت على شهادة البكالوريوس في هندسة الإلكترونيات والاتصالات من جامعة الكويت، وحضرت برامج عملية من معهد طوكيو للتكنولوجيا (TIT)، وبرامج في إدارة العلاقات بين القطاع العام والخاص من كلية هارفارد للأعمال، وهي حالياً عضو في المجلس الاستشاري لمؤسسة الكويت للتقدم العلمي.

ويأتي ذلك في وقت تم اختيار الروضان أخيراً ضمن قائمة مجلة «فوربس» الشرق الأوسط السنوية لأقوى سيدات الأعمال في الشرق الأوسط عن العام 2021، واللواتي نجحن في إظهار مرونة وقوة في مواجهة مصاعب غير مسبوقة في أماكن العمل والمجتمعات، بالإضافة إلى اختيارها من قبل «فوربس» الشرق الأوسط أيضاً كواحدة من السيدات الأكثر نفوذاً في الكويت، ضمن عددها الخاص عن النجاحات التي تشهدها الكويت تحت عنوان «رؤية جديدة» للعام 2017.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي