pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

وصلت معارض «علي الغانم وأولاده للسيارات»

«رينج روڤر سبورت» الجديدة تعيد تعريف الفخامة... الرياضية


- تييري بولوري:
- السيارة أحدث تجسيد لرؤيتنا لإنشاء أكثر المركبات الفاخرةالحديثة المرغوبة عالمياً
- المركبة تجمع بين مستويات الاستدامة الجديدة والصفات المميزة التي جعلتها تحظى بشعبية كبيرة

تُعيد «رينج روڤر سبورت» الجديدة التي أطلقتها شركة علي الغانم وأولاده للسيارات، تعريف الفخامة الرياضية، وتجمع بسلاسة بين الأداء الواثق والفطري على الطريق، مع تحسينات جديدة لعلامة «رينج روڤر» التجارية تعكس التطور المتقدم في التصميم والراحة المتصلة في طراز الجيل الثالث الذي يعد الأكثر تفضيلاً وتقدماً وقدرة ديناميكية حتى الآن.

وتشتمل مجموعة المحركات القوية والفعالة على محركات هجينة كهربائية ذات مدى ممتد من 6 أسطوانات، مع محرك «V8» جديد وقوي، ومحركات هجينة خفيفة سداسية الأسطوانات تعمل بالبنزين والديزل.

وسيتم تقديم نظام الدفع الكهربائي الخالص في عام 2024، بحيث تواصل «لاند روڤر» رحلتها في مجال الكهرباء، بينما تتوافر «رينج روڤر سبورت» الجديدة بمواصفات «S» و«SE» و«HSE» و«أوتوبيوغرافي»، مع الإصدار الأول المتاح على مدى العام الأول من الإنتاج والذي يتميز بمواصفات تم إعدادها خصيصاً لهذا الطراز.

وقال الرئيس التنفيذي في «جاكوار لاند روفر»، تييري بولوري «تضع سيارة رينج روڤر سبورت الجديدة الاستثنائية معايير جديدة، باعتبارها السيارة الرياضية الفخمة متعددة الاستعمالات، بناءً على 17 عاماً من جاذبية العملاء الفريدة، وهي أحدث تجسيد لرؤيتنا لإنشاء أكثر السيارات الفاخرة الحديثة المرغوبة في العالم، والجمع بين مستويات الاستدامة الجديدة والصفات المميزة التي جعلت (رينج روڤر سبورت) تحظى بشعبية كبيرة«.

ويأتي ذلك في وقت يتيح المظهر الخارجي المتطور في»رينج روڤر سبورت«بشكل لا لبس فيه مع سطح مشدود، مع إطلالة ديناميكية ومظهر جانبي التعرف عليه من أول وهلة، إذ يبرز بشكل مثالي من خلال التفاصيل الشبحية والنسب القوية، ما يعطي الانطباع بأن السيارة مهيأة وجاهزة في انتظار العميل.

وتٌبرز النسب المثيرة طابع «رينج روڤر سبورت» المميز، مع بروز قصيرة، وواجهة أمامية واثقة، وزجاج شديد الانحدار في الأمام والخلف، وتوافر عناصر العلامة التجارية حضوراً قوياً على الطريق.

وتم تفصيل الشكل الخارجي المنحوت بتشطيبات رائعة مثل الشبكة الأمامية التي توحي بالتخفي ووحدات الإضاءة الرقمية بتقنية«LED»، والتي تخلق شكلاً مميزاً لمصباح النهار (DRL).

وتقع هذه التصميمات اللافتة للنظر، وهي الأرفع على الإطلاق التي تم تركيبها في«لاند روڤر»، فوق مصد سفلي منحوت بفتحة مزدوجة يشتمل على عنصر أفقي منقسم للون الجسم يوفر اتساعاً بصرياً أكبر، معززاً بالتفاصيل السوداء.

وتنعكس عناصر التصميم المصقولة تماماً في الخلف، وتتضمن باباً خلفياً منحوتاً مع ميزة العرض الكامل التي تحمل كلمة«رينج روڤر»، في حين تقدم رسومات الإضاءة «LED» الممتدة تقنية

«السطحية»لمركبة إنتاج للمرة الأولى، ما يوفر مظهراً نقياً وعصرياً في الليل يكون حيوياً ومتسقاً عند النظر إليه من أي زاوية.

ويمتد خط الكتف المميز بطول السيارة، ويبرز من خلال تفاصيل الرفارف السفلية الجديدة وأطول جناح سبويلر، تم تركيبه على الإطلاق في سيارة«رينج روڤر»، بينما يتم تعزيز الخطوط الواضحة للشكل الخارجي من خلال الزجاج المتدفق بشكل جميل ومقابض الأبواب، والتشطيب الخفي لحاجز الخصر والسقف الذي تم تجميعه عبر الليزر للحصول على مظهر دقيق وتقني ومتطور، إذ تساهم هذه التقنيات الداعمة للتصميم في أداء ديناميكي هوائي ممتاز، في حين توافر«رينج روڤر سبورت» الجديدة معامل سحب يبلغ 0.29 فقط.

ويجلب الطراز الديناميكي الجديد تركيزاً أكثر حدة على الشخصية الهادفة لسيارة الدفع الرباعي عالية الأداء مع عناصر التصميم الخارجي الفريدة، إذ يتم ربط العجلات المعدنية باللون الرمادي اللامع بتشطيبات من النحاس المصقول الساتان لفتحات غطاء المحرك والسبائك الجانبية، بينما تم الانتهاء من الشبك الأمامي وحروف «رينج روڤر» بلون أطلس الغرافيت غير اللامع.

ومع المصدات الأمامية والخلفية الفريدة والكسوة السفلية المصممة حسب الطلب بلمسة نهائية بلون الهيكل، تقدم السيارة الرياضية التفسير الأكثر إثارة لتشكيلة «رينج روڤر سبورت» الجديدة.

نهج عصري

من جهته، قال المدير الإبداعي في«جاكوار لاند روڤر»، البروفيسور جيري ماكغفرن«تتبنى أحدث سياراتنا من (رينج روڤر) بشكل كامل نهجنا العصري في تصميمها مع تعزيز طابعها الرياضي الواثق الذي لا تشوبه شائبة».

وأضاف «يمتد التصميم المحسن لسيارة رينج روڤر سبورت الجديدة إلى تصميمها الداخلي الجديد كلياً، وتتميز بتصور جديد يشبه قمرة قيادة الطائرة ويعكس مفهوم علامة (رينج روڤر) الذي يرفع شعار (قيادة الموقف)».

وتابع أن أحدث تقنيات الراحة ومساعدة السائق وأجود المواد مجتمعة معاً، تضمن أن كل رحلة تجربة تستحق الاستمتاع بها، وتحقق توازناً مقنعاً بين أناقة المظهر والعمق المرغوب فيه.

وتحدد المقصورة التي تشبه قمرة القيادة أسلوب القيادة الديناميكية، ما يوفر رؤية ممتازة مع إحاطة السائق في الوقت نفسه بوحدة تحكم مركزية مذهلة ذات مظهر جذاب وتقنيات سهلة وبسيطة.

وتشتمل خيارات المواد المبتكرة والمستدامة على منسوجات فائقة الجودة ذات ملمس رائع وخفيفة الوزن بألوان «Duo Tone» جديدة جذابة، بينما يتوافر أيضاً خيار نسيج فريد يمتد إلى لوحة القيادة وتفاصيل الأبواب.

وتشمل البدائل خيارات الجلود الحبيبية الفاخرة أو وندسور أو الجلود المستدامة فائقة النعومة من الأنيلين، إذ تمتزج هذه المواد الملموسة بسلاسة مع تشطيبات مون لايت كروم الداخلية الجديدة، بينما تساهم عناصر مثل مكبرات الصوت المدمجة المطورة مع «Meridian» والمخفية خلف نسيج الأبواب الخلفية في المظهر الجمالي النظيف والنقي والعصري.

أكثر جاذبية

تقدم «رينج روڤر سبورت» الجديدة تقنيات هيكل أكثر تقدماً من أي وقت مضى، ما يوفر مجموعة أدوات ديناميكية شاملة لتجربة القيادة الأكثر جاذبية وقدرة ديناميكية.

وتضع الصلابة والقوة المتأصلة في البنية المعدنية المختلطة المرنة (MLA-Flex)، التي توافر صلابة التوائية أعلى بنسبة تصل إلى 35 في المئة من «رينج روڤر سبورت» السابقة أسس هذه التقنية، وتعمل بشكل متناغم مع مجموعة من الأنظمة التي يحكمها نظام التحكم المتكامل بالهيكل، وهي كلها مصممة خصيصاً لسيارة «رينج روڤر سبورت» الجديدة.

وقال المدير التنفيذي لبرامج السيارات في «جاكوار لاند روڤر»، نيك كولينز «تجتمع بنية MLA المرنة الرائدة في (لاند روڤر)، وأحدث أنظمة الهيكل معاً لتقديم أعلى مستويات الديناميكية التي رأيناها في (رينج روڤر سبورت) على الإطلاق».

وأضاف «يتحكم نظام التحكم في الهيكل المتكامل في المجموعة الشاملة من الابتكارات، وينسق كل شيء بدءاً من أحدث نظام تعليق هوائي بحجم قابل للتحويل إلى نظام التحكم الديناميكي الاستجابة الديناميكي ديناميك ريسبونس برو (Dynamic Response Pro)، لتكون النتيجة سيارة (رينج روڤر سبورت) الأكثر جاذبية وإثارة على الإطلاق».

وذكر أن برنامج «Dynamic Response Pro» الجديد يعمل جنباً إلى جنب مع أحدث جيل من نظام التعليق الديناميكي الهوائي، والذي يقدم للمرة الأولى نوابض هوائية ذات حجم قابل للتحويل.

ويوفر برنامج «Dynamic Response Pro» تحكماً مطلقاً في التحول عبر نظام تحكم إلكتروني نشط في الانتقال بجهد 48 فولتاً، قادر على تطبيق ما يصل إلى 1400 نيوتن متر من عزم الدوران عبر كل محور، للحصول على تجربة قيادة ملهمة للثقة ومستويات جديدة من التحكم في الهيكل والسيطرة في المنعطفات.

من ناحية ثانية، تم تركيب نظام التعليق الهوائي الديناميكي في كل سيارة «رينج روڤر سبورت» الجديدة والنظام الذكي، يعزز عرض النطاق الترددي للتعليق، إذ يعمل هذا النظام من خلال تغيير الضغط داخل الغرف (يوفر الضغط العالي تخميداً للاهتزاز أكثر صلابة)، لتوفير راحة «رينج روڤر» التقليدية مع التعامل الديناميكي المتوقع من «رينج روڤر سبورت».

ولتحسين الاستجابات، تراقب السيارة الطريق أمام السائق باستخدام بيانات الملاحة «eHorizon» للتمهيد بشكل استباقي للانحناءات القادمة، في حين تساهم تقنية «Adaptive Dynamics 2» في القدرة الديناميكية من خلال التحكم المستمر في مخمدات الصمام الثنائي النشط، لتقليل حركات الجسم غير المرغوب فيها، وتراقب العوامل الخارجية حتى 500 مرة في الثانية لتقديم استجابات مثالية، وتتناغم مع تقنيات الهيكل الأخرى، وتقدم ديناميكيات القيادة الأكثر دقة وتركيباً في أي «رينج روڤر سبورت».

تحكم سهل

قال مدير الهندسة الكهربائية في «جاكوار لاند روڤر» أليكس هيسلوب «العيش مع (رينج روڤر سبورت) الجديدة لا يمكن أن يكون أسهل من ذلك بفضل مجموعة التقنيات المتصلة بها، إن نظامنا المعلوماتي الترفيهي (Pivi Pro) الحائز على جوائز هو في صميم التجربة وشاشة اللمس المنحنية التي تعمل باللمس، والتي توافر تحكماً سهلاً في أنظمة السيارة، ويأتي لمساعدة السائقين في الحفاظ على تركيزهم».

ويتميز نظام المعلومات والترفيه «Pivi Pro» الحائز على جائزة بشاشة لمس منحنية عالية الدقة مقاس 13.1 بوصة موضوعة في وسط لوحة القيادة العصرية، يتحكم في كل شيء من التنقل إلى الوسائط وإعدادات السيارة، ويتعلم عادات المستخدم ويخصص بذكاء التجربة على متن السيارة، ليصبح مساعداً شخصياً بديهياً حقاً.

وسيتم إنتاج «رينج روڤر سبورت» الجديدة حصرياً في منشأة سوليهول للتصنيع في المملكة المتحدة، جنباً إلى جنب مع «نيو رينج روڤر»، على خط إنتاج حديث موجود في المبنى المستخدم لإنتاج موديلات «لاند روڤر» السابقة.

وتجعل «رينج روڤر سبورت» الجديدة كل رحلة حدثاً، ويمكن شحذها لتكون ديناميكية كما يرغب السائق، مع توفير مستويات محسّنة من الصقل والراحة.

وأصبحت القدرة على الجمع بين الشخصيات المزدوجة ممكنة من خلال مجموعة شاملة من التقنيات والميزات، ما يوفر رفاهية عالية ومشاركة تركز على السائق.

وتوافر مقاعد أمامية كهربائية قابلة للضبط ومدفأة ومهواة مع ذاكرة مزودة بوظيفة التدليك ومساند رأس مجنحة، ما يوفر الأساس المثالي لرحلة جذابة وداعمة. وتوافر المقاعد الرئيسية دعماً لا محدود خلال الرحلات الطويلة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي