pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

ميسي يعد بـ «أشياء جيدة»

ليونيل ميسي خلال المباراة أمام متز (رويترز)
ليونيل ميسي خلال المباراة أمام متز (رويترز)

تعهّد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، أمس، بأن «أشياء جيدة ستحدث» الموسم المقبل، الذي سيكون الثاني له مع باريس سان جرمان الفرنسي، بحسب ما نشر «البرغوث» عبر حسابه.

وقال: «أنا متأكد من أن أشياء جيدة ستحدث في العام 2022، وسيكون عاماً مهماً وسنكافح من أجل التنافس مع الطموح للفوز بكل شيء».

ووصل ميسي إلى «سان جرمان» وسط ضجة كبيرة في أغسطس الماضي، بعد 21 عاماً مزدهراً في برشلونة، واحتفل بالفوز بالدوري الفرنسي، أول لقب له مع النادي الباريسي.

وأشار ميسي إلى أنه «مازلنا نشعر بمرارة الإقصاء من دوري أبطال أوروبا (من دور الـ16 أمام ريال مدريد الإسباني) عندما كنا الفريق الأفضل، لكنني أريد أيضاً أن أحافظ على سعادتي بالفوز بلقب آخر كان أحد أهدافنا».

وتابع: «كان عاماً مختلفاً نظراً إلى كل ما حدث، لكننا في النهاية فزنا بالبطولة التي أردت حقاً الفوز بها».

وعلى المستوى الفردي، أخفق الأرجنتيني في تحقيق مستوياته العالية، حيث سجل 6 أهداف فقط في «ليغ 1»، وهو أقل حصيلة له في الدوري منذ الموسم 2005-2006.

وأثار انعدام فعاليته، خصوصاً أمام ريال مدريد عندما أهدر ركلة جزاء في مباراة الذهاب، تساؤلات لبعض الوقت حيال مستقبله في باريس.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي