pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

موسكو: القطب الشمالي يتحوّل إلى ساحة حرب دولية

فرنسا تُرجّح انضمام أوكرانيا إلى «الأوروبي»... خلال 20 عاماً

طفلان أوكرانيا يلهوان أمام منزلهما في قرية ستويانكا قرب كييف (رويترز)
طفلان أوكرانيا يلهوان أمام منزلهما في قرية ستويانكا قرب كييف (رويترز)

في موقف متشائم، قد يُطفئ حماسة كييف، رجّحت فرنسا، أمس، أن يستغرق انضمام أوكرانيا إلى الاتحاد الأوروبي ما بين 15 إلى 20 عاماً.

وقال وزير الدولة الفرنسي للشؤون الأوروبية كليمان بون لإذاعة «راديو جي»، «علينا أن نكون صادقين... إذا قلنا إن أوكرانيا ستنضم إلى الاتحاد الأوروبي خلال ستة أشهر أو سنة أو سنتين فنحن نكذب، ذلك ليس صحيحاً، ربما يستغرق 15 أو 20 عاماً وهو وقت طويل».

وتابع «في غضون ذلك، نحن مدينون للأوكرانيين... بمشروع سياسي يمكنهم الانخراط فيه».

واقترح أن تنخرط كييف في الأثناء في المنظمة السياسية الأوروبية، التي اقترح الرئيس إيمانويل ماكرون إنشاءها.

وفي تأكيد جديد لرفضها انضمام فنلندا والسويد إلى حلف شمال الأطلسي، على خلفية العملية العسكرية في أوكرانيا، اعتبرت روسيا أن تلك الخطوة ستدفع بالمناطق الشمالية في أوروبا إلى أتون الحرب.

وأعرب السفير في وزارة الخارجية الروسية، رئيس لجنة كبار المسؤولين في مجلس القطب الشمالي نيكولاي كورشونوف، أمس، عن قلق موسكو من تحوّل منطقة القطب الشمالي إلى ما وصفه بـ«ساحة حرب دولية»، بعد تخلي هلسنكي وستوكهولم عن سياسة الحياد التي انتهجتاها لعقود، مع تقدمهما بطلب الانضمام إلى «الناتو» مطلع الأسبوع الماضي.

وقال كورشونوف، إن «تلك المنطقة تتحوّل إلى مسرح دولي للعمليات العسكرية»، مؤكداً أن هذا اتجاه مقلق للغاية، بحسب ما نقلت وكالة «سبوتنيك».

ميدانياً، وبعد نحو ثلاثة أشهر من بدء هجومها، واصلت روسيا، أمس، قصف دونباس في شرق أوكرانيا، عشية إلقاء الرئيس فولوديمير زيلينسكي خطاباً أمام النخب السياسية والاقتصادية العالمية المجتمعة في «دافوس».

وبعدما فشلت في السيطرة على كييف ومحيطها، ركزت القوات الروسية جهودها منذ مارس على شرق أوكرانيا حيث يشتد القتال.

واستهدف القصف الروسي ليل السبت - الأحد مدن ميكولايف وخاركيف وزابوريجيا، بحسب الرئاسة الأوكرانية.

في المقابل، قال الناطق باسم وزارة الددفاع الروسية الميجر جنرال إيجور كوناشينكوف، إنه منذ بداية ما تسميه موسكو «عملية عسكرية خاصة» في 24 فبراير، دمرت روسيا 174 طائرة و125 طائرة هليكوبتر و977 طائرة مُسيرة و317 نظاماً صاروخياً مضاداً للطائرات و3198 دبابة ومركبة قتالية مدرعة أخرى و408 قاذفات صواريخ متعددة.

بدوره، استبعد النائب والمفاوض الروسي ليونيد سلوتسكي، مساء السبت، أن تنظر بلاده في «إمكان مبادلة أسرى من مقاتلي كتيبة آزوف الأوكرانية بفيكتور ميدفيتشوك القريب من الرئيس فلاديمير بوتين».

ومديفيتشوك (67 عاماً) سياسي ورجل أعمال أوكراني، أوقفته كييف منتصف أبريل الماضي، بعدما فرّ منذ بدء الهجوم الروسي أواخر فبراير الماضي.

وكان قيد الإقامة الجبرية منذ مايو 2021 بعد اتهامه بـ«الخيانة العظمى»، و«محاولة نهب الموارد الطبيعية في القرم»، شبه الجزيرة التي ضمتها روسيا في العام 2014.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي