pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

عودة مذهلة لأُنس جابر في طريقها لنصف نهائي دورة روما للتنس

أُنس جابر
أُنس جابر

عادت التونسية أُنس جابر، المصنفة سابعة عالميًا، من تأخر بمجموعة و5-2 في الثانية قبل أن تقلب الطاولة على اليونانية ماريا ساكاري الرابعة وتفوز بثمانية أشواط تواليًا في طريقها الى الدور نصف النهائي من دورة روما للألف على الملاعب الترابية أمس الجمعة الذي بلغته أيضًا البولندية إيغا شفيونتيك المصنفة أولى وحاملة اللقب.

بعد تتويجها في دورة مدريد الأسبوع الماضي محققة أكبر لقب في مسيرتها والثاني فقط بعد برمنغهام العام الفائت، بدت جابر أنها ستودع في دور الثمانية في مباراة لم تُظهر في النصف الأول فيها مستوياتها القوية التي قدمتها في الآونة الأخيرة.

إلا أن التونسية عادت من بعيد لتحسم المواجهة في صالحها 1-6، 7-5، 6-1 لتبلغ نصف النهائي، حيث ستواجه السويسرية جيل تيخمان (29) أو الروسية داريا كاساتكينا (23) اللتين تلعبان لاحقًا.

وقالت بعد فوزها العاشر تواليًا «قلت في رأسي عندما كنت متأخرة 5-2 (لا يمكنكِ إنهاء هذه الأسابيع الثلاثة تقريبًا بهذه الطريقة»، مضيفة «هذا ما دفعني من جديد. أنا سعيدة جدًا لأني تمكنت من الفوز في النهاية».

وتابعت ابنة الـ27 عامًا «من غير السهل اللعب ضد ماريا، أليس كذلك؟ أعرف أن لديها ضربات قوية. لم أجد إيقاعي في البداية ولكن أنا سعيدة أنه بالخبرة القليلة التي أملكها، تمكنت من تحقيق الفوز».

وكانت هذه المرة الثالثة التي تلتقي فيها اللاعبتان، ففضّت التونسية شراكة الفوز بمباراة لكل منهما، بعد أن تفوقت جابر على ساكاري في دورة سوبوتا/روكييتنيكا البولندية عام 2015 فيما حققت اليونانية فوزها في دورة أوسترافا التشيكية 2020.

وتعرضت جابر لكسرين في المجوعة الأولى التي حسمتها اليونانية لصالحها، قبل أن تكرر ساكاري ذلك مرتين في مستهل الثانية وتتقدم 3-صفر ثم في الشوط السابع 5-2 وتكون الفرصة سانحة لحسم المباراة على إرسالها.

إلا أن جابر قامت بانتفاضة مذهلة وفازت بثمانية أشواط تواليًا في طريقها لحسم المجموعة الثانية 7-5 قبل أن تتقدم 3-صفر في الحاسمة وتنهي الأمور 6-1.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي