pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

غوارديولا يُثني على «سوبر دي بروين»... وصراع البقاء يشتعل في «ألمانيا»

كأس إنكلترا بين ليفربول وتشلسي... غداً


كيفن دي بروين يشير إلى تسجيل رباعية في مرمى ولفرهامبتون	 (رويترز)
كيفن دي بروين يشير إلى تسجيل رباعية في مرمى ولفرهامبتون (رويترز)

سيكون ملعب «ويمبلي» في لندن، غدا، مسرحاً للمبارة النهائية لكأس الاتحاد الإنكليزي في كرة القدم بين ليفربول وتشلسي.

ويتطلّع الـ «ريدز» الى التتويج باللقب للمرة الثامنة في تاريخه والأولى منذ 2006، وبالتالي التمسّك بحلم الفوز بالرباعية التاريخية في الموسم الراهن، بعد تتويجه بكأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة في فبراير على حساب تشلسي بالذات.

وما زال ليفربول يحتفظ بأمل المنافسة على لقب الدوري، ولو بنسبة ضئيلة، وبلغ نهائي دوري أبطال أوروبا، حيث يواجه ريال مدريد الإسباني في 28 الجاري.

وربما يفتقد المدرب الألماني يورغن كلوب جهود لاعب الوسط البرازيلي فابينيو بعد خروجه مصابا خلال الفوز على أستون فيلا 2-1.

أما الـ«بلوز»، فيأمل تعويض خسارته نهائي «الرابطة» هذا الموسم ونهائي كأس الاتحاد الموسم الماضي، وإحراز اللقب التاسع في المسابقة والأول منذ 2018، لإنقاذ موسمه وتفادي الخروج خالي الوفاض، بعدما فقد لقب دوري الأبطال، فيما أحكم قبضته على المركز الثالث في الدوري (70 نقطة) وقطع خطوة إضافية نحو حسم تأهله إلى المسابقة القارية، بفوزه على مضيفه ليدز يونايتد المنقوص بثلاثية نظيفة في مباراة مؤجلة من المرحلة 33.

ومن المرجّح أن يفتقد النادي اللندني خدمات لاعب الوسط الكرواتي ماتيو كوفاتشفيتش، بعد إصابته أمام ليدز، وهو بحاجة «لمعجزة» للحاق بالنهائي، بحسب ما ذكر مدربه الألماني توماس توخل.

عموما، يتفوّق تشلسي في المواجهات المباشرة على ليفربول في كأس الاتحاد من خلال الفوز في 7 وخسارة 4، وسجل الـ«بلوز» 23 هدفا مقابل 16 للـ «ريدز».

وفي مباراة مؤجلة من المرحلة 33 من الدوري، سجل البلجيكي كيفن دي بروين رباعية من خماسية فريقه مانشستر سيتي المتصدر، وقاده للفوز على مضيفه ولفرهامبتون 5-1، مُعيداً فارق النقاط الثلاث بينه وبين مطارده المباشر ليفربول (89 مقابل 86).

وسجل دي بروين «سوبر هاتريك» في الدقائق 7 و16 و24 و60، رافعاً رصيده إلى 19 هدفاً في المسابقات كافة هذا الموسم، واختتم رحيم سترلينغ المهرجان (84)، فيما سجل البلجيكي لياندر ديندونكر (11) هدف ولفرهامبتون.

وبعد المباراة، أثنى مدرب «سيتي»، الإسباني جوسيب غوارديولا، على أداء دي بروين، وقال: «في مرحلة الإياب من الدوري كان فوق الكمال».

وتابع: «إنه كريم للغاية ولديه دائماً الحس لتمرير كرة حاسمة، لكنه الآن أكثر قدرة على التحمّل.

ولديه الحس لتسجيل الأهداف. لقد كان حاسماً في تسجيل الأهداف، وهذا ما يجعله الأفضل.

تسجيل 4 أهداف في الجزء الحاسم من الدوري الآن هو أمر مهم للغاية».

إسبانيا

ضمن أتلتيكو مدريد تأهله الى دوري الأبطال بفوزه على مضيفه إلتشي بهدفين، فيما أرجأ إشبيلية حسم مصيره بتعادله على أرضه سلبا مع ريال مايوركا، ضمن المرحلة 36 من الدوري الإسباني.

وقبل مرحلتين من نهاية الموسم، رفع «أتلتيكو» رصيده الى 67 نقطة مقابل 66 لإشبيلية، متقدما بست نقاط عن ريال بيتيس الخامس، ولكنه ضمن تأهله الى المسابقة القارية، حتى في حال خسارته آخر مباراتين بفضل تفوّقه في المواجهتين المباشرتين على بيتيس.

أما إشبيلية، فكان بحاجة الى الفوز ليضمن تأهله، إلّا أنه وبتعادله رفع رصيده الى 66 نقطة في المركز الرابع.

وفي افتتاح المرحلة 37، غدا، يلتقي إسبانيول مع فالنسيا وسلتا فيغو مع إلتشي.

ألمانيا

يسدل الستار، غدا، على الدوري الألماني بإقامة المرحلة 38 الأخيرة، حيث يشتعل صراع البقاء بين هرتا برلين وشتوتغارت وأرمينيا بيليفيلد.

ويحتل شتوتغارت (30) المركز الـ 16، الذي يؤهل صاحبه لخوض ملحق الصعود والهبوط أمام ثالث الدرجة الثانية. وهو يتفوّق بـ3 نقاط عن «بيليفيلد» الـ17، لكنه يتأخر بـ3 نقاط عن «هرتا» الـ15.

ويلتقي شتوتغارت مع كولن، هرتا برلين مع مضيفه بوروسيا دورتموند الوصيف، و«بيليفيلد» مع لايبزيغ الرابع (57)، الذي يتنافس على البطاقة الأخيرة المؤهلة الى دوري الأبطال مع فرايبورغ الخامس (55)، الذي يلعب مع باير ليفركوزن الثالث والضامن التأهل القاري.

ويلعب أيضا، بايرن ميونيخ البطل مع مضيفه فولفسبورغ، أونيون برلين مع بوخوم، أوغسبورغ مع غرويتر فورت الهابط رسميا، بوروسيا مونشنغلادباخ مع هوفنهايم وماينتس مع أينتراخت فرانكفورت.

فرنسا

قلب نيس تخلفه أمام ضيفه سانت اتيان المهدّد بالهبوط بهدفين نظيفين في الشوط الأول إلى فوز كبير 4-2، معزّزاً حظوظه بمركز في دوري الأبطال، في ختام المرحلة 36 من الدوري الفرنسي.

وتقدم نيس إلى الرابع بـ 63 نقطة بفارق نقطتين عن موناكو صاحب المركز الثالث الأخير المؤهل إلى المسابقة، ومتقدماً بنقطة عن نيس الخامس، الذي فوّت على نفسه فرصة استعادة مركزه بخسارته أمام بطل الكأس نانت 1-2.

وفي المرحلة 37 قبل الأخيرة، غدا، يلتقي رين مع مرسيليا الوصيف، مونبلييه مع باريس سان جرمان البطل، تروا مع لنس، ستراسبورغ مع كليرمون فوت، موناكو مع بريست، نيس مع ليل، متز مع أنجيه، ليون مع نانت، بوردو مع لوريان وسانت إتيان مع رينس.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي