pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

أطفال «KACCH» والأيتام شاهدوا مسرحية... «زين للأبد»

استضافت شركة زين للاتصالات، الأطفال في المستشفيات وعائلاتهم والأيتام بدور الرعاية الاجتماعية في عروض مسرحية «زين للأبد» في «الأرينا كويت» بمول 360 بمناسبة عيد الفطر السعيد، بالتعاون مع الجمعية الكويتية لرعاية الأطفال في المستشفى (KACCH)، ودور الرعاية الاجتماعية التابعة لوزارة الشؤون الاجتماعية والتنمية المُجتمعية.

وأتت هذه المُساهمة تحت مظلّة إستراتيجية «زين» المُتكاملة باتجاه مجالات المسؤولية الاجتماعية والاستدامة، والتي تهدف من خلالها إلى مُشاركة البهجة والفرحة مع كل أطياف المُجتمع، وفي مُقدّمتهم الأطفال في المستشفيات والأيتام وذوو الاحتياجات الخاصة، لتُسهم في التخفيف عنهم قدر المستطاع وتُشاركهم أجواء الفرحة والبهجة من خلال عروضها المسرحية السنوية.

ودعت «زين» مُمثلي اللجنة الأولمبية الكويتية المُنظّمة لدورة الألعاب الخليجية الثالثة التي ستنطلق قريباً في الكويت برعاية رسمية منها، والذين صعدوا على خشبة المسرح لتعريف الأطفال والحاضرين بتميمة البطولة «سالمي» التي تم الكشف عنها أخيراً، وهي التميمة المستوحاة من «الحصني» أو الثعلب الأحمر أحد رموز البيئة الكويتية، والمعروف بمقاومته لقسوة الصحراء وقدرته على العيش في البيئة الصحراوية الكويتية شديدة الحرارة.

وتستمر الشراكة الإستراتيجية المُمتدة بين «زين» و«KACCH» ودور الرعاية الاجتماعية التابعة لوزارة الشؤون الاجتماعية والتنمية المُجتمعية، والتي قامت الشركة من خلالها على مدار السنوات الماضية، بتنظيم العديد من الزيارات التفاعلية للمستشفيات ومراكز الرعاية الصحية ودور الرعاية الاجتماعية، لتقديم الألعاب والفقرات الترفيهية للأطفال والأيتام، والاحتفاء بالمناسبات السعيدة معهم مثل الأعياد الوطنية والقرقيعان وعيدي الفطر والأضحى وغيرها.

واحتفت «زين» بعد انقطاع عامين بسبب الجائحة بالعام العاشر على إنتاجها لمسرحيات عيد الفطر من خلال أرقى عرض مسرحي «زين للأبد»، والذي رسم البهجة والسعادة على وجوه الأطفال وعائلاتهم طوال عطلة عيد الفطر السعيد في «الأرينا كويت» بـ«مول 360».

ويستعرض العمل مغامرات فتاة صغيرة وأصدقائها وسط العديد من اللوحات الفنية المتميزة مثل الثلوج والغابات والبحار التي خبأت العديد من المفاجآت والمغامرات، وتميّز بالألحان الموسيقية الجميلة والكلمات المُعبرة والهادفة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي