pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

هبوط حاد في «وول ستريت» مع قلق المستثمرين من المزيد من رفع سعر الفائدة

أغلقت الأسهم الأميركية، اليوم الخميس، على انخفاض كبير، إذ تأثرت معنويات المستثمرين وسط مخاوف من أن رفع مجلس الاحتياطي الاتحادي سعر الفائدة لن يكون كافيا لتهدئة هياج التضخم.

ومحت مؤشرات وول ستريت الرئيسية الثلاثة جميعها المكاسب التي حققتها أمس الأربعاء.

وهوت أسهم شركات التكنولوجيا العملاقة بما فيها ألفابت مالكة جوجل وأبل ومايكروسوفت وميتا بلاتفورمز وتسلا وأمازون.كوم.

ورفع البنك المركزي الأميركي أمس الأربعاء أسعار الفائدة نصف نقطة مئوية كما كان متوقعا، واستبعد رئيس الاحتياطي الاتحادي جيروم باول صراحة زيادة بمقدار 75 نقطة أساس في اجتماع قادم.

وبحسب بيانات أولية، أغلق المؤشر ستاندرد اند بورز 500 منخفضا 148.70 نقطة بما يعادل 3.51 في المئة إلى 4149.31 نقطة، ونزل المؤشر ناسداك المجمع 635.21 نقطة أو 4.90 في المئة إلى 12329.65 نقطة، وهبط المؤشر داو جونز الصناعي 1033.07 نقطة أو 3.03 في المئة إلى 33027.99 نقطة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي