pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

خطوة غير مسبوقة نحو تحويل «النقمة» إلى «نعمة»

علماء يحوِّلون الانبعاثات الكربونية... إلى أغذية وأدوية!

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

في خطوة بحثية غير مسبوقة وتبشر بتحويل «النقمة» إلى «نعمة»، نجح علماء صينيون في تحويل انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون الملوث للهواء إلى مكونات غذائية قابلة للاستهلاك الآدمي.

هذا الإنجاز العلمي الرائد هو ثمرة جهود تعاونية مشتركة بذلها باحثون تابعون لعدد من الكيانات البحثية في الصين، بما في ذلك جامعة العلوم الإلكترونية والتكنولوجيا ومعهد شينجين للتكنولوجيا المتقدمة والأكاديمية الصينية للعلوم وجامعة العلوم والتكنولوجيا، حيث نجحوا في تحويل العوادم والانبعاثات الكربونية - التي تشكل «نقمة» على الصحة والبيئة - إلى «نعمة» تتمثل في مستخلصات غذائية.

وفي ورقتهم البحثية التي نشرتها مجلة «نيتشر كاتاليسس»، أوضح العلماء أن التقنية الثورية التي ابتكروها تعتمد على معالجة انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون بعملية التحفيز الكهربائي وعملية التخمير البيولوجي بأنواع معينة من البكتيريا الحميدة، وهما العمليتان اللتان تقومان معاً بتفكيك جزيئات ذلك الغاز وإعادة تركيبها لتخليق مواد غذائية اصطناعية وشبه اصطناعية، من بينها النشا وسكر الغلوكوز وبعض أنواع الأحماض الأمينية التي تكون في شكل زيوت طعام.

وقال الباحثون إن نتائج هذه التقنية تبدو واعدة حيث تتميز بكونها «قابلة للتحكم اصطناعياً وستسمح في المستقبل بتخليق أغذية وربما أدوية أيضاً»، مشيرين إلى أن «الأمر يحتاج إلى مزيد من الوقت والتطوير قبل أن يتسنى إنتاج أغذية بكميات تجارية من الانبعاثات والعوادم الكربونية».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي