pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

عمومية الشركة انتخبت مجلس إدارة جديداً

«أولى تكافل»... عودة شاملة ونهوض بعد «كورونا»

العصفور والعتال خلال العمومية
العصفور والعتال خلال العمومية

- العصفور: عزّزنا محفظتنا التأمينية مع زيادة الاشتراكات المنتقاة بعناية
- العتال: رفع الاحتياطيات الرأسمالية والفنية لمحفظتي المساهمين وحملة الوثائق

أوضح رئيس مجلس إدارة شركة «الأولى للتأمين التكافلي»، عبدالله العصفور، أن الشركة تمكنت رغم تداعيات جائحة «كورونا»، من النهوض والعودة الشاملة لخدمة عملائها على أكمل وجه، لافتاً إلى أنها استمرت بنشاطها المعتاد والعمل على تعزيز محفظتها التأمينية وزيادة الاشتراكات المنتقاة بعناية، لتلافي أي خسائر مستقبلية، خصوصاً بعد عودة المنافسة على أشدها بين شركات التأمين.

كلام العصفور جاء على هامش عمومية الشركة التي أقرت عدم توزيع أرباح عن عام 2021، واعتمدت تقارير مجلس الإدارة ومراقب الحسابات وهيئة الفتوى والرقابة الشرعية وإخلاء طرف أعضاء مجلس الإدارة، والتعاملات مع أطراف ذات صلة، كما انتخبت مجلس إدارة جديداً.

وقال العصفور إن الشركة تضع نُصب عينيها باستمرار تطوير نظم التكنولوجيا الحديثة لخدمة عملائها ومساهميها، لافتاً إلى أنه تم خلال العام الماضي تجديد جميع اتفاقات إعادة التأمين.

وأضاف أن الاشتراكات المُكتتبة للسنة المالية 2021 بلغـت 3.31 مليون دينار بزيادة 563 ألف دينار وبنسبة 20.4 في المئة، عازياً الارتفاع في قيمة الاشتراكات لعودة الحياة الطبيعية تدريجياً في الكويت، وإزالة معظم القيود والاشتراطات الصحية، ما أدى إلى انتعاش ملحوظ في السوق المحلي.

وأكد أن محفظة حملة وثائق التأمين لعام 2021 سجلت عجزاً تأمينياً بقيمة 55486 ديناراً مقابل عجز تأميني بقيمة 808.38 ألف دينار في 2020، مبيناً أن الخسارة التي تكبدتها الشركة أتت نتيجة لتجنيبها مخصصات للأخطار التي وقعت، بالإضافة إلى مخصصات مبالغ مشكوك في تحصيلها تخص استردادات من شركات تأمين محلية.

وذكر العصفور أن الخبير الاكتواري قام بعد فحص ودراسة المحفظة التأمينية للشركة، باحتساب مخصصات فنية تقدر بنحو 2.8 مليون دينار، لافتاً إلى أنه بناء على ذلك وتماشياً مع سياسة التحوط التي تنتهجها «أولى تكافل»، تم تكوين مخصصات فنية بقيمة 3.04 مليون دينار، بما يزيد على المخصصات المقررة بنحو 239 ألف دينار تحسباً لأي أمر طارئ في المستقبل.

تعزيز الاحتياطيات

من جانبه، قال نائب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي للشركة، حسين العتال، إنه رغم الظروف القاهرة التي فرضتها «كورونا» على العالم بأسره، وما تبعها من تداعيات اقتصادية وسياسية واجتماعية خلال العامين الماضيين فقد حافظت «الأولى تكافل» خلال العام 2021 على نهجها كما في السنوات السابقة في تعزيز الاحتياطيات الرأسمالية والفنية لمحفظتي المساهمين وحملة الوثائق، بالإضافة إلى السياسة المتحفظة للاكتتاب لتعزيز ملاءتها المالية، والسعي الحثيث على انتقاء أفضل الاشتراكات التأمينية بهدف رفع كفاءتها وقدرتها على المنافسة في السوق.

وأشار العتال إلى أن «الأولى تكافل» حققت في 2021 أرباحاً مقدارها 64414 ديناراً، مرجعاً هذا الربح بشكل رئيسي لتسجيل إيرادات استثمارات عقارية في دبي.

وذكر أنه في أكتوبر 2021 قامت الشركة بشراء حصة 19.9 في المئة بحقوق ملكية شركة مجموعة «سترايف للخدمات» بقيمة 20.858 مليون درهم بما يعادل 1.709 مليون دينار، وشراء حصة 10.5 في المئة في حقوق ملكية شركة بلقيس ريزيدنس ( فندق يوتل النخلة – قيد الإنشاء ) بقيمة 37.695 مليون درهم بما يعادل 3.089 مليون دينار بإجمالي قيمة للاستثمارين بلغت 4.799 مليون دينار.

وأوضح العتال أنه لم يتم فرض أي جزاءات أو مخالفات من قبل الجهات الرقابية على الشركة خلال 2021، مبيناً أن «الأولى تكافل» واصلت التزامها التام بتطبيق كل القوانين والقرارات الرقابية الصادرة عن وزارة التجارة والصناعة ووحدة تنظيم التأمين وهيئة أسواق المال وشركة بورصة الكويت.

وأشاد العتال بدور وحدة تنظيم التأمين للإشراف والرقابة على قطاع التأمين، ما أدى إلى تحسّن ملحوظ في أداء الشركات العاملة، والتقليل من المنافسة السلبية بين الشركات، مشدداً على أنه يترقب المزيد من القرارات لتنظيم السوق من ناحية الأسعار ومراجعة التراخيص الممنوحة لبعض شركات التأمين، وإلزامها بمستوى معين لخدمة عملائها.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي