pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

ردود الأفعال على القرعة

مدربو المنتخبات المشاركة في كأس العالم خلال سحب القرعة (رويترز)
مدربو المنتخبات المشاركة في كأس العالم خلال سحب القرعة (رويترز)

الكرواتي دراغان سكوتشيتش (مدرب إيران): «سنحاول التأهل.

لطالما قلت بأننا نملك فريقاً جيداً جداً وقد ننجح في التأهل (الى ثمن النهائي) للمرة الأولى.

إنكلترا ستكون الخصم الأصعب»، مع الإشارة بأن فريقه جيدٌ، وعن مواجهة الولايات المتحدة، قال: «لا تهمني القضايا السياسية المتعلقة بالولايات المتحدة.

هناك أمور بين البلدين لكننا سنفكر فقط بكرة القدم».

غاريث ساوثغيت (مدرب إنكلترا): «ايران والولايات المتحدة لم نلتق بهما كثيراً منذ فترة.

الثالث مجهول تماماً، لكن ربما نخوض دربياً بريطانياً (مع ويلز أو أسكتلندا)، ونعرف تقريباً كل شيء عنهم.

بالنسبة لنا نلعب في اليوم الأول، لذا يتعيّن علينا القدوم بسرعة بعد انتهاء مواجهات الدوري.

الولايات المتحدة تملك بعض اللاعبين الجيدين جدا ونعرف قدراتهم، لذا ستكون المواجهة مثيرة».

لويس فان غال (مدرب هولندا): «القرعة أفضل من 2014، لكن هذا لا يعني شيئاً.

نستعد جيداً.

لم أذهب غالباً إلى قطر أو السنغال، لذا لا أعرف هاتين الدولتين جيداً.

(ذهبت) إلى قطر مع بايرن (ميونيخ الألماني) وقبل سنتين أمضيت إجازة في السنغال.

لدينا مراقبون جيدون سيدرسون المنتخبات.

لدينا 6 مباريات في دوري الأمم.

نلعب في اليوم الأول من كأس العالم، لذا لا وقت لدينا لإعداد جيد.

لكن اذا تقدمنا في البطولة فسيكون ذلك أفضلية لنا لاحقاً».

ليونيل سكالوني (مدرب الأرجنتين): «لا يمكننا التذمر (من القرعة)، لكن لا يمكننا أن نكون سعداء أيضاً».

وحذّر «نعتقد أنه بإمكاننا أن نخوض دور مجموعات جيد لكننا نكن الاحترام الكامل لهم جميعا.

تاريخياً هم (المكسيك) خصم صعب علينا.

لعبوا مباراة رائعة ضدنا وفزنا في الوقت الإضافي.

كانت مباراة صعبة للغاية.

للمكسيك تاريخ في كأس العالم.

بولندا منتخب جيد ويملك لاعبين جيدين ومعروفين، فيما خاضت السعودية تصفيات تأهيلية رائعة وربما قد لا تكون الأقوى في المجموعة».

تيتي (مدرب البرازيل): «سويسرا وصربيا.

منتخبان تقدما على إيطاليا والبرتغال (في تصفيات المونديال).

كما هناك أيضاً المنتخب الكاميروني الذي يعتبر من بين الأقوى في أفريقيا.

شاهدت مباراة لسويسرا في إيطاليا.

كانوا متقدمين بهدف وحصلوا على فرص للتقدم بهدفين لكنهم اكتفوا بالتعادل 1-1.

ما قدمه السويسريون كان مباراة من مستوى عالمي.

سيكون علينا أن نلعب بأعلى مستوى».

ديدييه ديشان (مدرب فرنسا): «نحترم الدنمارك كثيرا مع بلوغها نصف نهائي كأس أوروبا وحلولها في المركز 11 في التصنيف العالمي.

لا أعرف إذا كان جيداً لنا أن نلتقي مرتين قبل المونديال في دوري الأمم الأوروبية في سبتمبر.

لكن إذا كانت افضلية لنا، ستكون أيضا لهم.

أما تونس، فلم نلعب معها منذ وقت.

تملك لاعبين كثيرين مروا في فرنسا، في أندية فرنسية أو يلعبون في أوروبا.

وسننتظر المجهول الأخير (البيرو أو الفائز بين أستراليا والإمارات).

لا يمكن القول إنني راض عن القرعة، بل اتقبلها».

جلال القادري (مدرب تونس): «حان الوقت لكي نبلغ الدور الثاني. الهدف واضح بالنسبة إلينا».

وأضاف: «بطبيعة الحال مهمتنا لن تكون سهلة لأننا نواجه فرنسا حاملة اللقب والدنمارك المتطورة وكلتاهما يضمان نخبة اللاعبين العالميين.

نحترم جميع المنتخبات لكننا سنواجهها من دون أي عقد».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي