pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

113.936 دولار متوسط سعر البرميل الكويتي في مارس

16.7 مليار دينار إيرادات نفطية... في 2021/2022


- 4.5 مليار عجزاً متوقعاً يتقلص لـ 2.16 مليار إذا خفّضت الحكومة عُشر مصروفاتها
- 7.6 مليار ارتفاعاً بالإيرادات النفطية يشكل 83.4 % عن المقدّرة
مع نهاية الشهر الأخير من السنة المالية 2021 /2022، حقّق البرميل الكويتي متوسط سعر بلغ نحو 113.936 دولار خلال مارس الماضي، ليبلغ متوسط سعر البرميل الكويتي خلال السنة المالية الماضية كاملة نحو 79.86 دولار، أي أقل من سعر التعادل في الموازنة البالغ نحو 90 دولاراً للبرميل بنحو 11.26 في المئة.

وفي ظل ارتفاع متوسط سعر البرميل الكويتي خلال مارس بنحو 21 في المئة مقارنة بمتوسطه في فبراير الماضي البالغ نحو 94.2 دولار، فإنه من المفترض تحقيق الكويت إيرادات نفطية بنحو 79.73 مليون دينار يومياً في مارس، أي 2.47 مليار دينار خلال الشهر بأكمله، على اعتبار تصدير وبيع 2.3 مليون برميل يومياً، علماً بأن إجمالي الإنتاج يبلغ نحو 2.639 مليون برميل شاملاً الاستهلاك المحلي.

وبإضافة الـ2.47 مليار دينار إلى 14.267 مليار إيرادات نفطية حصّلتها الكويت خلال الـ11 شهراً الأولى من السنة المالية، وفقاً لبيانات وزارة المالية، تكون الكويت قد حققت إجمالي إيرادات نفطية بلغت نحو 16.737 مليار، أي أكثر بنحو 7.61 مليار وبما نسبته 83.4 في المئة عن المقدّر بالموازنة والبالغ 9.127 مليار دينار.


العجز وتقليص الإنفاق

وإذا ما فرضنا تحصيل الإيرادات غير النفطية المقدرة بالموازنة كاملة، والبالغة 1.802 مليار دينار، فإن ذلك يعني أن إجمالي الإيرادات النفطية وغير النفطية سيصل إلى 18.539 مليار، أي أن الكويت ستسجل عجزاً مالياً بنحو 4.5 مليار دينار عن السنة المالية الماضية، أما في حال نجاح الجهات الحكومية بتقليص إجمالي إنفاقها بنحو 10 في المئة عن المقدّر بالموازنة، وفقاً لتوجيهات مجلس الوزراء ووزارة المالية، فإن ذلك يعني انخفاض المصروفات من 23.048 مليار دينار إلى 20.7 مليار، ما من شأنه أن يخفض عجز موازنة 2021 /2022 إلى نحو 2.16 مليار دينار.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي