pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«مواجهة طموح» تجمع خيطان مع اليرموك

كأس الأمير الـ 60... تنطلق اليوم

يقصّ فريقا خيطان واليرموك شريط منافسات النسخة 60 لكأس سمو أمير البلاد لكرة القدم عندما يلتقيان ضمن الدور التمهيدي للمسابقة اليوم.

وتتواصل المسابقة، الأحد فيلتقي الشباب مع التضامن، برقان مع الفحيحيل، وفي اليوم التالي يصطدم القادسية بكاظمة في لقاء قمة، ويلعب الساحل مع السالمية، فيما يختتم الدور التمهيدي، الثلاثاء، بمواجهتين تجمعان الجهراء مع النصر، والعربي مع الصليبخات.

وأسفرت قرعة البطولة عن تقسيم الفرق إلى مجموعتين ضمت الأولى أندية الكويت حامل اللقب والقادسية وكاظمة وخيطان واليرموك وبرقان والفحيحيل، فيما ضمت الثانية العربي بطل الدوري للموسم الماضي والصليبخات والساحل والسالمية والجهراء والنصر والشباب والتضامن.

وتعتبر البطولة الفرصة الأخيرة للفرق التي فقدت الأمل بالمنافسة على لقب مسابقة الدوري الممتاز أو دوري الدرجة الأولى، غير أن توقيت انطلاقها لم يحظَ بتأييد من عدد من الأندية التي ترى أنه جاء وسط منافسة محتدمة في المسابقتين.

واللافت أن منافسات الدوري ستعود بعد نهاية الدور التمهيدي لكأس الأمير مباشرة أي أنه سيتم الاكتفاء بهذا الدور فقط في الفترة الحالية، وربما لن تقام بقية الأدوار حتى نهاية الدوري.

ويأتي انطلاق المسابقة التي تحمل أهمية كبيرة لدى الجميع، مباشرة بعد انتهاء فترة التوقف الدولي «أيام الفيفا»، حيث افتقدت الأندية لعدد كبير من لاعبيها سواء المحليين الذين تم ضمهم إلى المنتخبين الأول والأولمبي اللذين أقاما معسكرين تدريبيين في مالطا وتركيا على التوالي، أو الأجانب الملتحقين بمنتخبات بلادهم لخوض مباريات دولية.

وبالعودة إلى مباراة الافتتاح، اليوم، والتي ورغم أنها تجمع فريقاً من الدرجة الممتازة هو اليرموك مع خيطان الناشط في الدرجة الأولى، إلا أنه يتوقع أن يكون التكافؤ حاضراً بين الفريقين.

فـ «أبناء مشرف» يحتلون المركز الأخير في «الممتاز» وباتوا أقرب الفرق الى الهبوط إلى الدرجة الأولى في الموسم المقبل، فيما يصارع خيطان على إحدى بطاقتي التأهل إلى «دوري الأضواء» باحتلاله المركز الثاني بفارق نقطتين خلف الجهراء المتصدر، ومتقدماً بـ 3 نقاط على الساحل الثالث ولكن مع مباراة أقل للأخير.

ويمتلك المدربان الوطنيان، أحمد حيدر «اليرموك» وهاني الصقر «خيطان»، عناصر جيدة قادرة على قيادة فريقها إلى تحقيق الفوز والتأهل إلى الدور ربع النهائي ومواجهة الفائز من مواجهة برقان والفحيحيل المقاربين لهما في المستوى ما يعني أن الطريق إلى نصف النهائي لن يكون شاقاً كما هو الحال فيما لو كانت القرعة قد أوقعت في هذا المسار أحد الفرق المرشحة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي