pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

الشركة تقدمت بطلب لتسريع البت فيها

مناقصات «نفط الكويت» عالقة فنياً في «الجهاز المركزي»

علمت «الراي» أن شركة نفط الكويت طلبت من الجهاز المركزي للمناقصات العامة ضرورة منح الأولوية للمواضيع الخاصة بالقطاع النفطي وتسريع عرضها وإدراجها على جدول أعمال اجتماع مجلس إدارة الجهاز، نظراً لأهمية وحيوية المشاريع ولتنفيذ خطط وإستراتيجية الإنتاج في الشركة.

وأشارت المصادر إلى أن هناك 53 موضوعاً أُرسلت من قبل «نفط الكويت» لـ«المناقصات» لم تتم مناقشتها حتى الآن، من ضمنها 11 موضوعاً مضى على إرسالها أكثر من 70 يوماً، لافتة إلى أن غالبية المواضيع عالقة لدى القطاع الفني بالجهاز، والذي يستغرق وقتاً طويلاً بإعداد وتجهيز تقريره لمجلس الإدارة، ما أدى إلى انتهاء العقود التي تم رفع طلب تمديدها ووقف الخدمات الخاصة بها وعدم صرف المستحقات المالية لمقاول العقد، إضافة إلى أن تأخر البت تسبب بتمدید إقفال المناقصات التي يتم رفع طلب إصدار ملحق بها، ما يؤخر تسلم عطاءاتها لدراستها ورفع التوصية بالترسية، ناهيك عن تأخر طرح المناقصات، وبالتالي التأثير على إستراتيجية ومشاريع القطاع النفطي.

وأوضحت أن المواضيع المرفوعة من «نفط الكويت» تستغرق من شهر إلى 3 أشهر لدراستها من قبل القطاع الفني لدى الجهاز وإعداد وتجهيز التقرير لمجلس إدارته، رغم أن الشركة تجتمع مع القطاع وتجيب عن استفساراته كافة وتزوده بكل ما يحتاجه من معلومات ووثائق في أسرع وقت ممكن.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي