pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

ممنوع الهتاف لأبراموفيتش... بقرار حكومي

جماهير تشلسي خلال المباراة مع نيوكاسل (رويترز)
جماهير تشلسي خلال المباراة مع نيوكاسل (رويترز)

أعلن المتحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، أمس، أنه يتعيّن على مشجعي نادي تشلسي التوقف عن الهتاف «غير اللائق تماماً» باسم المالك الروسي للنادي رومان أبراموفيتش.

وأعرب أنصار الـ«بلوز» مجدّداً عن دعمهم لأبراموفيتش، خلال المباراة التي فاز فيها الفريق على أرضه أمام نيوكاسل، الأحد، وذلك بعدما فرضت عليه الحكومة البريطانية عقوبات الأسبوع الماضي كجزء من ردها على الغزو الروسي لأوكرانيا.

وجُمّدت كل أصول أبراموفيتش باستثناء النادي، الذي سُمح له بمواصلة «الأنشطة المتعلّقة بكرة القدم».

ووضعت الحكومة شروطاً على تشلسي، إذ لا يحق للنادي بموجب القيود بيع تذاكر جديدة أو سلع تجارية وتم تجميد جميع الإيرادات من حقوق البث التلفزيوني أو المكافآت من المسابقات التي يُشارك فيها.

كما حُرِم من التوقيع مع اللاعبين أو تجديد عقودهم، فضلاً عن وضع سقف للإنفاق، عندما يسافرون للمباريات خارج الديار، ما يُثير مخاوف من استنزاف الأموال بسرعة.

واتخذت رابطة الدوري إجراءات بحق أبراموفيتش، الذي وصفته الحكومة بأنه جزء من الدائرة المقرّبة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، رغم نفيه أيّ ارتباط مع الكرملين.

لكن المتحدث باسم جونسون، قال إن الوقت قد حان لوقف الهتاف.

وتابع: «نحن ندرك قوّة الشعور حيال الأندية، ولكن هذا لا يُبرّر السلوك غير اللائق تماماً في هذا الوقت».

وأضاف: «أعتقد أنه يُمكن للناس إظهار الشغف والدعم لناديهم دون اللجوء إلى هذا النوع من الأشياء».

وسبق لأبراموفيتش أن أعلن أنه سيبيع النادي الذي اشتراه في العام 2003 وحقّق في عهده 19 لقباً، فيما لاتزال الحكومة منفتحة على البيع، لكن يتعيّن عليها الموافقة على إصدار ترخيص جديد، شرط ألا يذهب أيّ ربح للروسي الذي موّل النادي بنحو ملياري دولار أميركي.

ولفت المتحدث إلى أن النادي لم يتقدّم حتى الآن بطلبات لتغيير رخصته الخاصة الصارمة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي