pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

ضُبط واعترف وأرشد على أداة الجريمة: ديوني دفعتني لارتكابها

هندي قتل الأسرة الكويتية وسرق المصوغات... وباعها

اعترف وافد من الجنسية الهندية بجريمة قتل الأسرة الكويتية في العارضية، مرشداً المباحث عن الأداة المستخدمة في ارتكابها.

وأثبتت الأدلة الجنائية مطابقة البصمات والآثار المرفوعة من مسرح الجريمة مع القاتل، وكذلك الـ DNA الذي أكد أنه الشخص ذاته.

وحول دوافع الجريمة، ووفق ما أبلغت مصادر «الراي»، قال الجاني إن ما دفعه لارتكاب الجريمة هو تراكم الديون عليه، مشيرا إلى أنه كسر الأدراج في غرفة الأب بحثاً عن المال.

يأتي ذلك، فيما كشفت وزارة الداخلية عن تفاصيل الجريمة، مشيرة إلى أنه بالاطلاع على كاميرات المراقبة للمنازل المجاورة لمكان الواقعة، تبين دخول شخص مجهول الهوية إلى منزل المجني عليهم، وبتكثيف التحريات حوله تم التوصل الى هويته وعمل كمين محكم له وتم ضبطه في منطقة الصليبية واتضح انه من جنسية هندية.

وذكرت أنه أفاد بأنه في يوم الواقعة قام بالتوجه إلى منزل المجني عليهم لأخذ مبلغ مالي يطالبهم به، وأحضر معه كيسا به ملابس بديلة بقصد تغييرها، مما يؤكد إصراره على ارتكاب الجريمة.

وأشارت «الداخلية» إلى أن المتهم أفاد أيضا بأنه قام بتفتيش المنزل بعد ارتكاب الجريمة وعثر على مبلغ مالي وقدره 300 دينار ومصوغات ذهبية قام بسرقتها وبيعها، حيث تم العثور على كافة الفواتير الخاصة ببيع الذهب.

وأكدت أنه تم تسجيل قضية بحقه وهي «القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد» تحت رقم 2022/11 وإحالته إلى جهة الاختصاص لاتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحقه.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي