pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

أعادت هيكلة أسطولها بأنواع مختلفة تتناسب مع رؤيتها لتوسيع شبكة خطوطها حول العالم

«الكويتية» تحلّق بحلّة جديدة من أحدث طائرات «ايرباص»

الدخان: الاتفاقية ستشكل نقلة نوعية غير مسبوقة في تحقيق أهداف الشركة المرجوة والوصول إلى الربحية

أتمت شركة الخطوط الجوية الكويتية مع شركة ايرباص، اتفاقية إعادة هيكلة أسطول الشركة من طائرات (ايرباص)، حيث تم توقيع الاتفاقية من قبل رئيس مجلس الإدارة الكابتن علي الدخان ممثلاً عن الخطوط الجوية الكويتية، ورئيس شركة إيرباص في الشرق الأوسط وأفريقيا ميكايل هواري ممثلاً عن شركة ايرباص، وذلك بحضور رئيس الادارة العامة للطيران المدني الشيخ عبدالله علي العبدالله الصباح، وسفير جمهورية ألمانيا لدى الكويت شتيفان موبس، وسفيرة جمهورية فرنسا كلير لو فليشر، وأعضاء مجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية، والرئيس التنفيذي للخطوط الجوية الكويتية المهندس معن رزوقي، وعدداً من قيادات ومسؤولي الشركة.

وفي هذا الصدد، قال رئيس مجلس الإدارة علي الدخان: «يسر الخطوط الجوية الكويتية اليوم أن تعلن عن توقيع اتفاقية إعادة هيكلة طائرات الشركة من طرازات ايرباص والتي تأتي ضمن خطط واستراتيجيات الطائر الأزرق لتطوير الأسطول، وإضافة أنواع جديدة مختلفة السعات والأحجام تتناسب مع رؤية الخطوط الجوية الكويتية في السنوات المقبلة وتتماشى مع خطتها الطموحة في توسيع شبكة خطوطها حول العالم وتقديم أفضل الخدمات المتميزة لركابها».

وأضاف: «تعد هذه الاتفاقية أحد أكبر الاتفاقيات التي تمت بين الخطوط الجوية الكويتية وشركة ايرباص، حيث تمتد علاقتنا مع ايرباص لـ 4 عقود من الشراكة الناجحة والمثمرة ونسعى دائماً لتعزيزها وتطويرها بما يعود بالفائدة والمصلحة العامة على الطرفين، حيث أن شركة ايرباص ساهمت بشكل كبير في تطوير أسطول الخطوط الجوية الكويتية بما تقدمه لنا من طائرات حديثة ومتنوعة تمتلك أفضل الخصائص التكنولوجية التي تتواكب مع أحدث وأفضل ما يقدمه عالم الطيران»، متقدماً بالشكر للمستشار العالمي شركة سيبري لدورها البارز في إمام هذا الاتفاق.

وتابع: «حرصت الخطوط الجوية الكويتية من خلال هذه الاتفاقية على اختيار طائرات تتناسب مع خططها المستقبلية، وجاء ذلك بعد دراسات متأنية لجدوى هذه الطائرات الاقتصادية حيث ستشكل هذه الاتفاقية نقلة نوعية غير مسبوقة في تحقيق أهداف الشركة المرجوه والوصول إلى الربحية».

وكشف الدخان عن أن اتفاقية إعادة هيكلة طائرات ايرباص ضمن أسطول الطائر الأزرق ستكون كالتالي:

- 9 طائرات من نوع A32neo بسعة 134 مقعدا

- 6 طائرات من نوع A321neo بسعة 169 مقعدا

- 3 طائرات من نوع A321neo-LR بسعة 169 مقعدا

- 4 طائرات من نوع A330-800neo بسعة 235 مقعدا

- 7 طائرات من نوع A330-900neo بسعة 291 مقعدا

- طائرتان من نوع A350-900 بسعة 326 مقعدا

ليصل إجمالي عدد الطائرات في أسطول الخطوط الجوية الكويتية من نوع ايرباص إلى 31 طائرة بالإضافة إلى 10 طائرات من طراز بوينغ B777.

وأوضح أن طائرة ايرباص A330-900 صُمّمت لتقديم أعلى درجات الكفاءة في مختلف القطاعات، لا سيما وأنّها تُوفر أقل تكلفة عن المقعد الواحد بين نظيراتها من الطائرات ذات الهيكل العريض متوسطة الحجم كما تفسح الطائرة المجال للخطوط الجوية الكويتية لتحقيق إيرادات إضافية بفضل قدرتها على استيعاب أكثر من 50 راكباً إضافياً بالمقارنة مع طائرات A330-800 المُستخدمة حالياً، علاوة على ذلك فإن طائرة A330-900 يجمعها قواسم مشتركة تصل نسبتها إلى 99% مع طائرات A330-800 المُستخدمة حالياً.

وأردف قائلاً: «تحتوي طائرات A321neo على مزايا إضافية تحقق للخطوط الجوية الكويتية أهدافها من حيث الربحية والاستدامة كما ستحقق الشركة من خلال ذلك وفورات كبيرة في التكاليف التشغيلية بفضل القواسم المشتركة بين طائرات إيرباص وطرازاتها المتكاملة ومرونة السعة، وقد أثبتت طائرات A321neo وA330neo اليوم قدرتها على تحقيق وفورات بنسبة 30% في التكاليف التشغيلية عندما يجري تشغيلها سوية».

واختتم الدخان تصريحه قائلاً: «نبارك للشعب الكويتي على هذه الاتفاقية التي ستكون بمثابة خطوة ناجحة نحو امتلاك أسطول يتناسب مع سمعة الخطوط الجوية الكويتية كناقل وطني لدولة الكويت ويعكس صورتها المشرفة على مدار تاريخها العريق منذ 67 عاماً، متقدمين بجزيل الشكر ووافر الامتنان لشركة ايرباص على تعاونهم الملموس وجهودهم الحثيثة في إتمام هذه الصفقة بمرونة تامة، متمنين لهم كامل التوفيق والسداد».

رزوقي: «الكويتية» تتسلم 90 في المئة من طائرات ايرباص 2026

من جانبه، أكد الرئيس التنفيذي للخطوط الكويتية معن رزوقي أن 90 في المئة؜ من طائرات ايرباص ستكون قد تم استلامها في 2026 و 100% في 2028.

أفاد الررئيس التنفيذي في «الكويتية» معن رزوقي بأن قانون الخصخصة جزء من استراتجيتة الشركة.

وأوضح أن الشركة تهتم بتقليل التكلفة التشغيلية عبر استغلال التكنولوجيا بالطائرات الجديدة، لافتاً إلى أن الكويت تستهدف أن تكون مركزا للشحن الجوي و«الكويتية» ستلعب دورا محوريا في ذلك.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي