pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

فوز صعب لتشلسي... ليدز يريد الثأر من «يونايتد»... وبايرن ميونيخ و«دورتموند» يسعيان إلى استعادة التوازن

ليفربول «ينتصر» في ليلة تاريخية لصلاح

محمد صلاح محتفلاً بهدفه في مرمى نوريتش (رويترز)
محمد صلاح محتفلاً بهدفه في مرمى نوريتش (رويترز)

حوّل ليفربول تأخره أمام ضيفه نوريتش سيتي المهدّد بالهبوط، بهدف إلى فوز ثمين 3-1،أمس، في المرحلة 26 من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

وتقدم نوريتش بهدف ميلوت راشيكا من كوسوفو (48)، قبل أن يردّ من ليفربول بثلاثية عبر السنغالي ساديو ماني (64)، المصري محمد صلاح (67) بهدف رائع، معزّزاً صداراته لترتيب هدافي الدوري برصيد 17 هدفاً، والكولومبي لويس دياز (81)، هو الأول له مع فريقه الجديد.

وعزّز الـ«ريدز» المركز الثاني رصيد 57 نقطة، فيما تجمد رصيد نوريتش عند 17 نقطة في المركز 19.

وأمضى صلاح ليلة تاريخية، بعدما سجل هدفه رقم 150 مع ليفربول في المسابقات كافة منذ انتقاله إلى «أنفيلد» في صيف 2017، بحسب شبكة «أوبتا» للإحصاءات.

وأشارت الى أن صلاح بات عاشر لاعب في تاريخ النادي يصل إلى هذا الرقم، كما أصبح ثاني أسرع لاعب في تاريخ ليفربول يبلغ هذا الرقم في 233 مباراة، بعد روجر هانت (226 مباراة).

وفي بقية المباريات، حقّق تشلسي الثالث (50) وبطل العالم، فوزاً صعباً على مضيفه كريستال بالاس بهدف في الرمق الأخير، فيما فاز أرسنال السادس (42) على برنتفورد 2-1، وعمّق ساوثمبتون جراح إيفرتون بتغلّبه عليه بهدفين، وخسر برايتون امام بيرنلي بثلاثية نظيفة، في حين أهدر وست هام المزيد من النقاط بسقوطه في فخ التعادل على ملعبه ضد نيوكاسل 1-1.

وفي ختام المرحلة، اليوم، يحلّ مانشستر يونايتد (43 نقطة) ضيفاً على جاره اللدود ليدز (23) الساعي الى الثأر لخسارته مباراته الافتتاحية أمام «الشياطين الحمر» 5-1، بينها ثلاثية لصانع ألعاب الأخير البرتغالي برونو فرنانديز.

وأعرب حارس مرمى «يونايتد»، الإسباني دافيد دي خيا عن عدم رضاه عن نتائج فريقه في الآونة الاخيرة، لاسيما بعد الخروج من كأس إنكلترا بالخسارة على ملعبه أمام ميدلزبره من المستوى الثاني «تشامبيونشيب» بركلات الترجيح بقوله: «كان يتعيّن علينا أن نحارب على أمور أكثر أهمية مما نقوم به في الوقت الراهن».

وأضاف: «لكن الهدف المنطقي راهنا هو احتلال المركز الرابع لانه في غاية الأهمية بالنسبة إلينا».

وفي مباراة ثانية، اليوم أيضاً، يلتقي لفرهامبتون (37) مع ليستر سيتي (27).

ألمانيا

يملك بايرن ميونيخ المتصدر وحامل اللقب (52)، فرصة استعادة التوازن ونغمة الانتصارات، التي غابت عنه في مباراتيه الأخيرتين في المسابقات كافة، عندما يستضيف غرويتر فورث صاحب المركز الأخير، اليوم، في المرحلة 23 من بطولة ألمانيا.

ومُنِي النادي البافاري بخسارة مدوّية السبت الماضي أمام مضيفه بوخوم 2-4 هي الثانية له في دور الإياب بعد الأولى أمام ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ 1-2.

وتابع «بايرن» خيباته بتعادل مع مضيفه سالزبورغ النمسوي 1-1 في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا حيث أنقذه مهاجمه الفرنسي كينغسلي كومان من الخسارة في الدقيقة الأخيرة.

وفي مباراة ثانية، سيكون بوروسيا دورتموند الثاني (46)، مطالبا بردة فعل سريعة بعد الهزيمة المذلّة على أرضه أمام رينجرز الاسكتلندي 2-4 في ذهاب ثمن نهائي الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ»، عندما يخوض مهمّة صعبة أمام ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ (26).

وسيحاول «دورتموند» استغلال عاملي الأرض والجمهور لعودة الصحوة والإبقاء على فارق النقاط الست التي تفصله عن «بايرن».

ويحوم الشك حول مشاركة المهاجم النروجي إرلينغ هالاند بسبب إصابة عضلية أبعدته عن مباراتي أونيون برلين ورينجرز.

وعانى الواعد هالاند (21 عاما، 80 هدفا في 79 مباراة مع دورتموند) كثيرا من إصابات متكرّرة هذا الموسم.

وكان ماينتس قدّم خدمة لدورتموند بإسقاط مطارده المباشر على المركز الثاني وضيفه باير ليفركوزن الثالث 3-2 في افتتاح المرحلة، ليتجمد رصيد الخاسر عند 41، فيما رفع ماينتس رصيده الى 34.

ورفع مهاجم «ليفركوزن»، التشيكي باتريك شيك، رصيده الى 20 هذا الموسم في الـ«بوندسليغا».

وفي مباراة ثالثة، يطمح لايبزيغ (34) الى استغلال المعنويات المهزوزة للاعبي هرتا برلين (23)، عندما يحلّ ضيفاً عليهم لتحقيق فوزه الثاني توالياً والخامس في مبارياته الست في الإياب.

وحقّق لايبزيغ قفزة مذهلة في الترتيب منذ مطلع العام الجاري، بعدما أنهى العام الماضي الدوري في المركز التاسع.ويوم أمس، انفرد هوفنهايم وفرايبورغ بالمركز الرابع موقتا، بفوزهما على مضيفيهما فولفسبورغ وأوغسبورغ تواليا بنتيجة واحدة 2-1 في المرحلة نفسها.

ورفع كل منهما رصيده الى 37 نقطة بفارق 3 نقاط أمام شريكهما السابق لايبزيغ.

وأنعش أرمينيا بيليفيلد آماله في البقاء بفوزه الثمين على ضيفه أونيون برلين بهدف وحيد، فيما تابع شتوتغارت نتائجه المخيّبة بسقوطه في فخ التعادل أمام ضيفه بوخوم 1-1.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي