pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

يصرّ على عدم الاستماع إلى الأندية المطالِبة بحكام أجانب للمباريات الكبرى

اتحاد كرة القدم يطعن نفسه بـ «القادسية»

علي محمود... «ضحية جديدة» للجنة الحكام (الأزرق دوت كوم)
علي محمود... «ضحية جديدة» للجنة الحكام (الأزرق دوت كوم)

افتعل اتحاد كرة القدم ولجنة الحكام فيه أزمة هما في غنى عنها، في فترة أقل ما توصم بأنها «الأسوأ» في تاريخ اللعبة في البلاد.

يبدو أن الوضع راقَ للجنة التي وصفناها قبل أسابيع بـ»لجنة النوم بين القبور» على خلفية سوء اختيار الحكام لإدارة المباريات، والا لما واصلت التعنت واصطناع المشاكل الذي طال لقاء القمة الجماهيري بين القطبين القادسية والعربي في الجولة 11 من «دوري stc الممتاز»، الجمعة، والذي جرى على استاد جابر الأحمد الدولي بحضور حاشد، وانتهى بفوز «الأخضر» بهدف لليبي محمد الصولة.

ما حدث في المباراة كان مادة دسمة للاعلام والمواقع الالكترونية، كما وجد تفاعلاً كبيراً من داخل وخارج الكويت باعتبار ان المباراة كانت منقولة عبر قناتي «كويت سبورت» و»الدوري والكاس» القطرية.

فقد شهد الوقت المحتسب بدلا من الضائع الغاء الحكم الدولي علي محمود هدفاً للقادسية سجله التونسي حسام السويسي، بعد مراجعة تقنية الحكم المساعد (VAR) قبل ان يختتم الحدث بمشهد آخر كان أشبه بـ «تلوث بصري» في الملعب الجميل واكب خروج الحكم نفسه وطاقمه من الملعب وسط سخط جماهيري جاوز لدى البعض حدود الأدب.

وبعيداً عن مدى صحة القرار الذي شارك فيه حكم غرفة الـ VAR، عمّار أشكناني، واجماع خبراء التحكيم مشعل العسعوسي ومنصور أبل وحمد بوجروة وناصر العنزي على قانونية الهدف وعدم وجود خطأ ضد لاعب القادسية الجامايكي روماريو ويليامز، على مدافع العربي احمد ابراهيم، فإن لجنة الحكام هي من يتحمّل نتيجة ما حدث لمحمود الذي يمضي الى نهاية مسيرته في المجال التحكيمي ولم يكن يستحق الخروج من الملعب بهذه الطريقة.

فقد كان منتظراً ان تُسند المباراة الى حكم أجنبي كما حدث في لقاء كأس السوبر بين العربي و»الكويت»، مع الاشارة الى ان اهمية مواجهة «دربي» جماهيرية بين فريقين منافسين على لقب الدوري لا تقل عن «السوبر»، ان لم تفوقها، فضلاً عن ان الناديين، وغيرهما، طلبوا استقدام حكام اجانب لمبارياتهم في الدوري ومسابقات الكأس، لذا فإن مجرد مخالفة ما كان متوقعاً واسناد اللقاء الى حكم محلي، بصرف النظر عن هويته، ساهم في توتير الأجواء قبل ان تُكمل لقطة الغاء الهدف، المشهد المحزن.

ادارة القادسية دخلت، بدورها، على خط الاحتجاج من خلال تصريح للرئيس الشيخ خالد الفهد الذي اكد بأن ردة فعل النادي ستطول الاتحاد وليس التحكيم فقط، قبل ان يتم تسريب خبر عن توجه لدى «الأصفر» للانسحاب من الدوري عبر احد أعضاء المجلس الادارة في تصرف ذكي و»موائم» باعتبار ان التصريح الرسمي بالانسحاب او التلويح به سيعرض النادي الى عقوبات واردة في لائحة المسابقات، وتحديداً المادة 56 من لائحة المسابقات والتي جاء فيها: «يحظر على الأندية أو أي من مسؤوليها أو إدارييها أو لاعبيها التلويح بعدم المشاركة في أي من المسابقات أو الانسحاب منها لأي سبب من الأسباب سواء كان ذلك قبل بداية الموسم أو خلاله.

وفي حالة مخالفة ذلك، يُرفع الأمر إلى لجنة الانضباط لاتخاذ ما يلزم في شأنه وفقاً للقواعد السارية، كما جاء في المواد 18 و19 و20 من لائحة الانضباط، ما يفيد توقيع عقوبات على النادي والمسؤول واللاعب الذي ينسحب أو يلوّح بالانسحاب».

من جانب آخر، بات منتظراً أن يتضمّن تقرير مراقب المباراة وجود مخالفات على جماهير «الأصفر»، بينها رمي عبوات المياه الفارغة على أرضية الملعب والتهجّم على طاقم التحكيم بعد خروجه من «المستطيل الأخضر».الحدث المحلي اخذ بعداً خليجياً وعربياً بعدما تداولته وسائل الاعلام المختلفة وكان مجالاً للتعليق والتندر من المتابعين.

ولعل ابرز تعليق «خارجي» كان لرئيس النادي العربي القطري، الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني، والذي كتب في صفحته: «الدوري الكويتي، العربي - القادسية... مستوى (هزيل جداً) للتحكيم».

أقوال «إلكترونية»

عبدالعزيز عاشور (رئيس النادي العربي): هدف القادسية غير صحيح أبداً وفاول واضح.

حسن أبو الحسن (أمين سر القادسية): الفار‬ يلعب في منافسات الدوري.

عادل عقلة (نائب رئيس جهاز الكرة في «الكويت»): هدف القادسية سليم 100 في المئة.

خالد الفضلي (اللاعب السابق لـ «الكويت»): دربي جميل انتهى بشكل سيئ، VAR لم يوفق بقرار هدف القادسية السليم.

فايز الفليج (اللاعب السابق للعربي): هناك احتكاك لكن الهدف الصحيح.

راشد بديح (اللاعب والمدرب السابق للقادسية): الهدف لا يحتسب إلّا في حال كانت اللعبة كرة سلة وليست كرة قدم!

أحمد موسى (اللاعب السابق للعربي): إلغاء الهدف سليم، فيه تأثير من روماريو على مدافع ‫العربي.

فيصل بورقبة (اللاعب السابق للقادسية والعربي): ‬من وجهة نظري أحمد إبراهيم تعرّض للإعاقة ويستحق فاول.

نهير الشمري (اللاعب السابق للقادسية): يجب أن يكون لمجلس إدارة القادسية موقف تجاه ما حدث.

مقاضاة

وفقاً لمصادر مختلفة، فإن حكم مباراة القادسية والعربي، علي محمود وطاقمه المعاون في الملعب وفي غرفة الفيديو، يتّجهون الى مقاضاة رياضيين ومغردين هاجموا الطاقم عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي