pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«السلة» يُشدّد على تطبيق اللوائح

من مباراة «الكويت» والقادسية
من مباراة «الكويت» والقادسية

شدّد اتحاد كرة السلة على أنه لن يتوانى في تطبيق اللوائح بحق أي متجاوز، بعد الأحداث التي شهدتها صالة مجمع الشيخ سعد العبدالله، أثناء مباراة «الكويت» والقادسية ضمن الدوري الممتاز.

وأوضح في بيان حقيقة الأحداث التي تداولتها مواقع إخبارية وصوّرتها على أنها أزمة يُسأل عنها الاتحاد.

وأضاف: «الاتحاد ملتزم بنسبة محدّدة من إشغال الصالة (30 في المئة) نظرا للاحترازات الصحية»، مشيراً إلى أن عدداً من الجماهير داخلها طلب فتح الباب لإدخال المزيد وهو ما يُعدّ مخالفاً لتعليمات الهيئة العامة للرياضة».

ولفت إلى «أن تأمين المباراة يعود للاتحاد والجهات المعنية».

وتابع: «يتم التعامل مع أي تجاوز حسب أصول جبل عليها الشعب الكويتي، من امتصاص الغضب وتقديم العون، ومن ثم استدعاء رجال الأمن».

وشدد البيان: «الاتحاد لن يتوانى في تطبيق اللوائح بحق أي متجاوز بما يتناسب مع حجم الحدث».

وكانت مباراة «الأبيض» و«الأصفر» (100-90) شهدت اعتراض مشجعي الثاني، بسبب توفير مدرج غير مناسب، بداعي التباعد والإعلان، بحسب ما أفاد رئيس رابطة الجماهير، هيثم السني.

وتعاظمت الأحداث بين الاتحاد والجهة المسؤولة عن حفظ النظام، وبين جماهير القادسية، عندما وجد السني الباب مقفلاً لدى مغادرته مع ختام الربع الثاني.

وأكد أن بيان الاتحاد مليء بالمغالطات، وافتقد للشفافية: «محاولة التغطية على الخطأ بخطأ، وتبرير غير مفهوم».

ورأى أن إقفال الاأبواب لا يتماشى مع أدنى إجراءات الأمن والسلامة، وهو تقييد لحرية حركة الجماهير، ومخالفة قانونية.

وأردف: «الجهة المعنية بحفظ النظام والأمن طلبت منا الجلوس في مدرج بعيد عن الأماكن المعتادة بعيداً عن اللاعبين، رغم توافر مدرج فارغ تقريباً اعتادت جماهيرنا التواجد فيه منذ انطلاق الموسم».

وفي النتائج، عزّز كاظمة صدارته بفوزه على الجهراء 97-66، فيما تغلّب برقان على القرين 84-67.

ورفع «البرتقالي» رصيده إلى 18 نقطة أمام «الكويت» (17)، الجهراء (13)، القادسية (12)، برقان (11) والقرين (10).

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي