pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

أميركية «بَغَتْها وشم»... فـصارت «نَشَب»!

«الوشم» الذي لا يُنسى
«الوشم» الذي لا يُنسى

انطبقت دلالة المقولة الكويتية «بغتها طرب، صارت نشب» على شابة أميركية أرادت نقش وشم (تاتو) على ذراعها، لكن سوء تفاهم أدى إلى نتيجة كارثية قد تبقى ملازمة لها مدى الحياة !

ووفقاً لما أوضحته الشابة إيزي في مقطع فيديو بدت فيه باكية ومنهارة، فإنها كانت في زيارة إلى صديق لها في مدينة بيتسبيرغ عندما قررت أن تحتفل على طريقتها الخاصة بذكرى رحيل مغني الراب ماك ميللر، حيث ذهبت إلى أقرب صالون متخصص في نقوش الوشم وطلبت من الرسامة أن تنقش على ذراعها وشماً بقياس 2x3 (أي 4 في 6 سنتيمترات) على شكل هاتف نقال مكتوب على شاشته عبارة «Missed Calls» التي هي عنوان لأحد أشهر ألبومات ذلك المغني.

لكن الذي حصل هو أن رسامة الوشم أساءت الفهم وظنت أن المطلوب هو أن ترسم الوشم بـ6 أضعاف حجم الهاتف الحقيقي وأن تكتب 2x3 أسفل عبارة «Missed Calls».

وقالت الشابة المنتحبة وهي تستعرض وشمها: «لقد حصلت على أسوأ وشم على الإطلاق. أردت وشماً صغيراً بقياس 2x3، لكن الرسامة رسمته بقياس 6 أضعاف وكتبت 2x3. هي لم تفهم أن ذلك كان إشارة مني إلى أبعاد المقاس فقط!».

وبينما حظي الفيديو بأكثر من 3 ملايين مشاهدة حتى الآن عبر تطبيق «تيك توك»، فإن الشابة ظهرت في مقطع فيديو لاحق أوضحت فيه أنها لجأت إلى رسام وشوم آخر ليعالج المشكلة جزئياً.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي