pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

على الهواء

سبعة مواقع لإنشاء دولة إسرائيل

إننا نؤمن أن مشكلة فلسطين لم تكن قط مشكلة عربية يهودية... وليست مشكلة يتصارع فيها العرب والصهاينة وحدهم.

مشكلة فلسطين نشأت في إطار عالمي قبل أن تصل إلى أرض فلسطين في هذا الموقع الجغرافي.

- الاختيار الأول، أوغندا في أفريقيا لتكون فيها دولة إسرائيل.

- الاختيار الثاني، أحد الأقاليم الخالية في الولايات المتحدة الأميركية.

- الاختيار الثالث، في أوروبا الشرقية بين روسيا والبلقان.

- الاختيار الرابع، في (بولندا) وطوّروا لفظها إلى ما يعني في العبرية العودة.

- الاختيار الخامس، في أحد الأقاليم الألمانية.

- الاختيار السادس، في البرازيل لتكون فيها دولة إسرائيل.

- الاختيار السابع، «فلسطين» وهي آخر الاختيارات.

سبعة اختيارات وكل اختيار أُسند إلى رأي فقهي في الديانة اليهودية.

الاختيار حسب خريطة البحار البريطانية يستند على قارتي آسيا وأفريقيا وطريق إلى مستعمرة بريطانيا الكبرى الهند، عن طريق البحر الأحمر، لتكون فلسطين قاعدة أوروبية وبعد ذلك أميركية.

عارض كتاب غربيون ومؤرخون وعلماء التاريخ والجغرافيا، وعلماء أميركا أيضاً في قولهم زرع عضو غريب في غير جسده أمر مستحيل، حتى استخدمت ضدهم العقوبات والسلاح والأموال والذهب وحطمت المؤسسات الثقافية التي هاجمت الصهيونية، وقضت على الدولة العثمانية التركية.

المرجع كتابي:

أبعاد القضية الفلسطينية من المناورات الدولية إلى انتفاضة الأقصى.

طبعة: دار الوطن يوليو 2001 المقدمة للأستاذ أحمد السقاف/ وكلمة دار الوطن للأستاذ محمد عبدالقادر الجاسم رئيس تحرير جريدة الوطن.

تآمر أطراف على القضية الفلسطينية، حيث أثروا وحرموا المخيمات من الأموال المرسلة لها وكل التبرعات الهائلة كانت تنزل في أسواق دول عربية.

شمعون بيريز في كتابه الشرق الأوسط الجديد، يقول إسرائيل تزكي رؤساء منظمة التحرير الفلسطينية، ثم السلطة وأعضاءها (صفحة 16).

أبو العلاء، كان رجل المنظمة ومحرك (أوسلو) قال بيريز سألني صديقي الكاتب (أموس أووز): ألم يخطر ببالك يوماً ما الذي سيحدث إذا ما قررت (منظمة التحرير الفلسطينية يوماً ما التوقف عن المقاومة وإذا اختفى العدو الأكبر فمن سيحل محله، قال بيريز إن البديل الأفضل حركة حماس... ولا بد من استمرار حالة الحرب في جزرها ومدها. لكي يبقى الفلسطينيون فقراء والأموال عند قادتها.

منظمة التحرير شكلت وزارات عدة دون المالية، وكل الأموال كانت في جيوب قادتها.

بسام أبو شريف أثناء انعقاد أوسلو، بعث برسالة ودية مذلة إلى بيريز بتاريخ 23/ 6 / 1993 فيها:

سعادة وزير خارجية دولة إسرائيل، إنها فرصة مثيرة بالنسبة لي، أتمكن الكتابة إليك، وأنا على ثقة انها ستسلم لك شخصياً، كتبتها بخط يدي، لتعطيك فكرة مشاعر الود التي تراودني تجاه السلام... نشرها كاملة، بيريز في كتابه (الشرق الأوسط الجديد صفحة 27).

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي