pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«دورتموند» يُعيد الإثارة لـ «الألماني»

لاعبو بورسيا دورتموند يحتفلون بالفوز (رويترز)
لاعبو بورسيا دورتموند يحتفلون بالفوز (رويترز)

أثنى مدرب بوروسيا دورتموند، ماركو روزه، على قدرة لاعبي فريقه على قلب تأخرهم أمام المضيف أينتراخت فرانكفورت بهدفين الى فوز ثمين 3-2، في المرحلة 18 من الدوري الألماني لكرة القدم، وبالتالي إعادة الإثارة مجدّداً الى الـ«بوندسليغا».

وقال عقب المباراة لشبكة «سكاي سبورتس ألمانيا»: «المباراة كانت مثالاً على ما يجب أن يحدث دائماً، رغم أننا ارتكبنا الكثير من الأخطاء وأعطينا فرصة لهم لتشكيل خطورة كبيرة علينا».

وأثنى على ردة فعل لاعبيه بعد التأخر في النتيجة، مشيراً إلى الإيمان الذي تحلّوا به، ما أسهم في العودة وقلب المباراة.

وأشار مدرب «دورتموند» إلى نقص فرحة فريقه بالانتصار القاتل، حيث قال: «وجود الجماهير كان سيجعل الأجواء أكثر حماساً، فمن دونهم، هناك شيء مفقود في اللعبة».

كما أبدى روزه سعادته بنجاح فريقه في استغلال سقوط بايرن ميونيخ المتصدر، على يد ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ 1-2، ما قلّص الفارق بينهما إلى 6 نقاط (43 مقابل 37).

وعن ذلك، قال: «نريد جعل البوندسليغا أكثر إثارة، لأننا نعلم مقدرة بايرن على فعل أي شيء، خصوصاً عند اكتمال صفوفه، لذا يتحتم علينا القيام بواجبنا ومواصلة التحسّن».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي