pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«ليفركوزن» يفلت من الخسارة

لاعبو باير ليفركوزن يحتفلون بهدف باتريك شيك (رويترز)
لاعبو باير ليفركوزن يحتفلون بهدف باتريك شيك (رويترز)

أفلت باير ليفركوزن من الخسارة أمام ضيفه أونيون برلين بتعادله معه 2-2، أمس، في المرحلة 18 من بطولة ألمانيا لكرة القدم.

ورفع ليفركوزن رصيده إلى 29 نقطة مقابل 28 لبرلين.

وفاز هوفنهايم على أوغسبورغ 3-1، لايبزيغ على ماينتس 4-1، فيما تعادل غرويتر فورث مع شتوتغارت سلباً وفرايبورغ الرابع (30) مع أرمينيا بيليفيلد 2-2.وكان بوروسيا مونشنغلادباخ استغل وضع مضيفه بايرن ميونيخ المُثقل بالغيابات جراء جائحة «كورونا»، وأسقطه 2-1 في افتتاح المرحلة.

وهي الخسارة الثالثة لبايرن ميونيخ هذا الموسم، فتجمّد رصيده عند 43 نقطة في الصدارة، فيما خطف «مونشنغلادباخ» النقاط الثلاث ورفع رصيده إلى 22 نقطة.

وبعد المباراة، قال لاعب «بايرن»، توماس مولر: «كان الشوط الأول غريباً ولا أعرف كم من الوقت سيطرنا خلاله على المباراة ثم جاء هدف التعادل من لا شيء».

وأجرى مدرب بايرن ميونيخ، يوليان ناغلسمان، تبديلين في الدقيقة 75 بإشراك لوكاس كوبادو (18 عاماً) مكان مالك تيلمان، والواعد بول فانر البالغ من العمر 16 عاماً و11 يوماً مكان الإسباني مارك روكا، ليكون بالتالي أصغر لاعب في تاريخ «بايرن» يُشارك في مباراة بالدوري الألماني، محطماً الرقم القياسي لموسيالا الذي خاض أولى مبارياته في عمر 17 عاماً و115 يوماً.

كما بات فارنر ثاني أصغر لاعب في تاريخ الـ«بوندسليغا» بعد لاعب بوروسيا دورتموند يوسوفا موكوكو (16 عاماً ويوماً واحداً).

وتختتم المرحلة، اليوم، بلقاءي هرتا برلين مع كولن وبوخوم مع فولفسبورغ.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي