pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«رويترز»: «أوبك+» ستلتزم على الأرجح بسياسة الإنتاج الراهنة

قالت أربعة مصادر إن أعضاء «أوبك+» ربما يلتزمون بسياساتهم الحالية المتمثلة في الزيادات الشهرية المتواضعة في إنتاج النفط خلال اجتماع يعقد الأسبوع المقبل، في ظل تراجع المخاوف المتعلقة بالطلب بسبب المتحور أوميكرون ومع تعافي أسعار النفط. ومن المقرر أن تتخذ منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها، فيما يطلق عليه اسم أوبك +، قرارا في الرابع من يناير حول ما إذا كانت ستواصل زيادة الإنتاج بمقدار 400 ألف برميل يوميا لشهر فبراير، في أحدث تراجع عن التخفيضات القياسية التي تم إجراؤها العام الماضي.

وقال مصدر في أوبك «في الوقت الراهن لم أسمع عن أي تحركات لتغيير المسار».

وقال مصدر روسي في قطاع النفط ومصدران آخران في أوبك+ إن من غير المتوقع إجراء أي تعديلات على الاتفاق في الأسبوع المقبل.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي