pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

إنزال 558 مهاجراً في صقلية بعد إنقاذهم

 أكثر من 1839 شخصا قضوا أو فقدوا في البحر أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا في 2021
أكثر من 1839 شخصا قضوا أو فقدوا في البحر أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا في 2021

نزل أكثر من 500 مهاجر في جزيرة صقلية من السفينة التي قدمت لنجدتهم، الأربعاء، بعد أن أمضوا أكثر من أسبوعين في البحر، وفقًا لوكالة الأنباء «إيه جي آي» الإيطالية.

وسمحت وزارة الداخلية الإيطالية للسفينة «جيو بارنتس» التي تقل 558 مهاجراً بالرسو في ميناء أوغوستا، وفق ما ذكرت السفينة المستأجرة من منظمة أطباء بلا حدود.

وصباح الأربعاء، خضع المهاجرون لفحص الكشف عن «كوفيد-19»، وتم نقل ثلاثة أشخاص إلى المستشفى، بحسب الوكالة.

ونفذت «جيو بارنتس» التي انطلقت في 15 ديسمبر ثماني عمليات إنقاذ، بحسب منظمة أطباء بلا حدود.

وقالت المنظمة غير الحكومية إن من بين المهاجرين الذين تم إنقاذهم حامل في شهرها الثامن وعدد من القاصرين من دون أولياء أمر، بالإضافة إلى «أشخاص تعرضوا إلى عنف جنسي وانتهاكات فظيعة».

وسيتم وضع المهاجرين في الحجر الصحي بعد استكمال الإجراءات الصحية والإدارية.

ولا تزال سفينة «سي ووتش 3» التابعة لمنظمة «سي ووتش» الألمانية غير الحكومية تنتظر الإذن بالرسو، وعلى متنها 440 مهاجرا.

وقد تم إجلاء أربعة أشخاص من السفينة الثلاثاء. ووصل أكثر من 114،500 مهاجر إلى أوروبا منذ بداية العام، اغلبهم حطوا في إيطاليا واليونان وإسبانيا وقبرص ومالطا، بحسب بيانات المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وارتفع عدد القادمين بحراً عام 2020، مع تسجيل 95031 شخصاً، لكن الأعداد لا تزال بعيدة عن ذروة عام 2015 والتي بلغت أكثر من مليون شخص.

وتفيد المفوضية أن أكثر من 1839 شخصا قضوا أو فقدوا في البحر أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا هذا العام.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي