pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

العلي: ثقة القيادة السياسية وسام فخر وأمانة تكليف بمسؤولية جسيمة

نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ حمد العلي
نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ حمد العلي

- مد جسور التواصل والتعاون مع النواب إعلاءً لمصالح الوطن العليا
أعرب نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ حمد العلي عن خالص شكره وجزيل تقديره ووافر امتنانه لسمو الأمير القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ نواف الأحمد، وسمو ولي عهده الأمين الشيخ مشعل الأحمد، وسمو الشيخ صباح الخالد رئيس مجلس الوزراء، على تجديد ثقتهم به، «وهي وسام فخر، وأمانة تكليف بمسؤولية جسيمة»، سائلاً المولى عز وجل أن يعينه على حملها، ويوفقه للعمل بواجباتها العظيمة.

وتقدم العلي بالشكر المقرون بالعرفان للوزراء السابقين الذين أبلوا البلاء الحسن، وبذلوا قصارى جهدهم، فكانوا حقاً على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقهم، ومثالاً يحتذى به في جليل عملهم، وحسن تعاونهم، وجلي إخلاصهم، وغزير عطائهم، متمنياً لهم دوام التوفيق والسداد لخدمة الوطن الغالي، في مختلف المواقع والمناصب والمسؤوليات.

وهنأ العلي الوزراء الجدد على نيلهم الثقة الغالية للقيادة السياسية، متطلعاً إلى العمل بروح الفريق الواحد في تناغمه وانسجامه، تحقيقاً لعناوين المرحلة ورهاناتها تحت قيادة سمو الشيخ صباح الخالد رئيس مجلس الوزراء، مشدداً على فضائل استثمار كافة القدرات وتسخير مختلف الإمكانيات لخدمة بلدنا الحبيب، وتحقيق تطلعات وآمال شعبه الوفي بالمزيد من المكتسبات والإنجازات، ومد جسور التواصل والتعاون مع الإخوة الأفاضل أعضاء مجلس الأمة، إعلاءً لمصالح الوطن العليا، وترسيخاً لمبادئ العدل والمساواة بين الجميع، وبذلاً لكل ما من شأنه الحفاظ على المكتسبات الدستورية، وصون حرمة المال العام من أي تجاوزات أو هدر.


كما جدد العلي باسمه ونيابةً عن منتسبي وزارة الدفاع، الوعد والعهد لسمو الأمير، وسمو ولي عهده الأمين وسمو رئيس مجلس الوزراء، بالمحافظة على سلامة الوطن واستقراره، وبذل الغالي والنفيس في سبيله، سائلاً المولى عز وجل أن يديم على بلادنا الغالية نعمة الأمن والأمان والرخاء، وأن يعين الجميع لما فيه خير الكويت ورفعتها وازدهارها.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي