pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

خِتام منافسات «رماية جابر العبدالله»

فاز علي المطيري من نادي الرماية الكويتي، بالمركز الأول في مسابقة رماية (بندقية الهواء لمسافة 10 أمتار) للرجال، في بطولة الشيخ جابر العبدالله الجابر للرماية، التي اختتمت مساء السبت، واستمرت منافساتها ثلاثة أيام وشملت مسابقات الرماية الأولمبية (البندقية) و(المسدس) و(القوس والسهم) لفئات الرجال والسيدات والمبتدئين.

وفاز حمد النمشان من رماة الحرس الوطني بالمركز الأول في مسابقة رماية (مسدس الهواء 10 أمتار) للرجال في حين حصل حسن الفيلكاوي بمنافسات نفس الفئة لرماية (المسدس السريع 25 مترا).

وأحرز علي المطيري المرتبة الأولى في منافسات رماية (البندقية 50 متراً - 3 أوضاع) فيما نال فيصل الرشيدي لقب مسابقة رماية (القوس والسهم الأولمبي) بينما تمكن عبدالله مال الله من حصد لقب مسابقة رماية (القوس والسهم مركب).

وتمكن بدر العجمي من الحصول على المركز الأول لمسابقة رماية (القوس والسهم الأولمبي لفئة المبتدئين) في حين ذهب لقب نفس المسابقة لفئة المبتدئات للرامية نور الشرهان.

وأعرب ممثل راعي البطولة، الشيخ عبدالله جابر المبارك، عن تشرفه بحضور هذا الحفل وتكريمه للرماة والراميات الفائزين بمنافساتها مشيداً بالتنظيم المميز للبطولة.

ومن جانبه، قال رئيس نادي الرماية، دعيج العتيبي، في تصريح مماثل إن «النادي يتشرف بتنظيم هذه الكأس العزيزة عرفاناً منه للمساهمة الكريمة للشيخ جابر العبدالله في تطور رياضة الرماية من مراحل تأسيسها الأولى وحتى الآن» مبيّناً أن البطولة شهدت مشاركة كبيرة من رماة وراميات النادي والحرس الوطني.

وأشار العتيبي إلى أن مثل هذه البطولات تعد فرصة لاعداد رماة المنتخب الكويتي للبطولات الخارجية المقبلة ومنها بطولات مهمة للتأهيل لدورة الألعاب الأولمبية المقبلة (باريس 2024) مشيداً بجهود اللجان العاملة بالبطولة «ما أثمر نجاحها».

بدوره، أكد أمين سر النادي، عبيد العصيمي، حرص النادي على إقامة البطولات المحلية لتطوير مستوى الرماة والراميات مبيّناً أن المستويات الفنية للرماة والراميات المشاركين كانت جيدة في كل المسابقات.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي