pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

المطوطح: نسبة التكويت في البنوك تجاوزت 70 في المئة

«القوى العاملة» نظمت يوماً وظيفياً لـ 120 شاغراً في شركات التأمين

نظمت الهيئة العامة للقوى العاملة يوماً وظيفياً، بالتعاون مع الاتحاد الكويتي للتأمين، لتوفير 120 فرصة وظيفية في شركات التأمين.

وقال نائب المدير العام لقطاع العمالة الوطنية في الهيئة عبدالله المطوطح، إن «الفرص الوظيفية متنوعة وستخدم المتقدمين ونأمل أن هذا اليوم يكون فيه تنوع لاعطاء فرص لأكثر من مؤهل»، مشيراً إلى أنه في السابق كانت الفرص الوظيفية مع القطاعات المصرفية والإنشائية، والآن مع قطاع التأمين، لإعطاء أكبر مساحة وفرص لخريجي الجامعات واحتياجات سوق العمل.

وأوضح المطوطح أن «نسبة التكويت في البنوك، تجاوزت 70 في المئة وملتزمون بذلك، لكننا ننظر إلى مخرجات التعليم، فبالتالي ينعكس على الشركات التي نتعاون معها بحسب معطيات السوق، لاسيما أن خريجي تخصصات التأمين والاحصاء سيأخذون فرصتهم بما يتناسب مع مؤهلاتهم في الفرص الوظيفية المطروحة».

وحول التعاون مع القطاعات الأخرى، قال «لدينا لقاء قريب مع اتحاد الفنادق، حيث يقومون بإعداد الاحصائيات حول الفرص الوظيفية وسيكون اجتماع قريب مع الاتحاد بهذا الشأن».

من جانبه، قال الأمين العام للاتحاد الكويتي للتأمين عادل الرميح، إن هناك فرصاً كبيرة، وحاجة لتوظيف الشباب الكويتي في شركات التأمين التي تحتاج تخصصات كثيرة ومتنوعة، فهي تضم إلى جانب التأمين، تخصصات فنية متخصصة، مثل الهندسة تحتاجها شركات التأمين، مشيراً إلى أن العمل في هذه الشركات يعطي الخبرة الشخصية والاستفادة منها في المستقبل، مبيناً أن شركات التأمين الكويتية عددها نحو 30 شركة، شاركت منها 12 شركة في اليوم الوظيفي.

من جانبه، أشار مدير إدارة الإرشاد والتوظيف في قطاع العمالة الوطنية في الهيئة أمين الأيوبي، إلى توفير ما يقارب 120 فرصة من مختلف التخصصات الجامعية لذوي الخبرة وحديثي التخرج، بالإضافة إلى مؤهلات لحملة الدبلوم والثانوية العامة، لافتاً إلى التنسيق مع اتحاد الفنادق لاقامة يوم وظيفي، «ففي السابق تم الاجتماع مع اتحاد الفنادق الكويتية، إلا أن القطاع تأثر كثيراً جراء جائحة كورونا، وبعد عودة الحياة إلى طبيعتها نبحث ونتعاون مع هذا القطاع لتكويت بعض الوظائف في القطاع الفندقي».

وقال الأيوبي إن «البنوك الشريك الأساسي مع الهيئة العامة للقوى العاملة في تعيين العمالة الوطنية، فهم أول من بدأنا معهم في عملية التعيين في اقامة الأيام الوظيفية ومشروع (لأنك تستاهل) الذي أقيم على مدى 3 أعوام».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي