pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

151 مليار دولار لتطوير مطارات المنطقة حتى 2040

أفاد مجلس المطارات العالمي بأن حجم الاستثمارات المتوقعة لتطوير مطارات العالم، سيبلغ 2.4 تريليون دولار حتى عام 2040، من أجل عمليات التوسعة والتحديث والحفاظ على البنية التحتية للمطارات وترقيتها للتعامل مع أي ظروف مستقبلية مشابهة للتحديات التي واجهتها خلال فترة «كورونا»، لافتاً إلى أن 151 ملياراً من الإجمالي سيكون لمطارات المنطقة، بهدف استكمال مشروعات التوسعة والتحديث لمطاراتها التي تراجعت نتيجة الجائحة.

وذكر بيان صادر، بمناسبة الإعلان عن الدورة الجديدة لمعرض المطارات الذي تستضيفه دبي مايو المقبل، أن مطارات العالم تستعد حالياً لمرحلة التعافي، متوقعاً أن تعود إلى الربحية في عام 2023، حسب الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا)، مع التحسن التدريجي بحركة المسافرين الدوليين.

وحسب توقعات أحدث تقرير صادر عن مجلس المطارات العالمي الذي يضم 1933 مطاراً حول العالم في 183 دولة، فإن دول الشرق الأوسط تحتاج وحدها إلى إنفاق نحو 151 مليار دولار لاستكمال مشروعات التوسعة والتحديث لمطاراتها، التي تم إبطاء عجلتها نتيجة «كوفيد-19»، والاستعداد مجدداً للمضي قدماً بهذه التحديثات لمواكبة الطفرة المتوقعة بأعداد المسافرين خلال السنوات المقبلة، مع التركيز على طرق تحسين التجربة الشاملة للركاب، من خلال تعزيز دور التقنيات الجديدة، مثل الذكاء الاصطناعي، واعتماد الأنظمة البيومترية عند تسجيل الوصول وتسليم الحقائب والجوازات والصعود إلى الطائرة.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي