pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

روسيا تنشر أنظمة صواريخ قرب جزر متنازع عليها مع اليابان

أعلن الجيش الروسي عن نشر أنظمة دفاع صاروخية بالقرب من جزر الكوريل شرق البلاد.

ويقع هذا الأرخبيل في المحيط الهادئ، وتطالب به اليابان أيضا.

وبحسب «الحرة»، تم نقل أنظمة «باستيون» إلى جزيرة «ماتوا» Matua، وهي جزيرة بركانية مهجورة تقع في منتصف سلسلة جزر الكوريل.

وتدعي اليابان أحقيتها بأربع جزر تقع في جنوب الأرخبيل.

ونشرت وزارة الدفاع الروسية مقطع فيديو، الخميس، يظهر مركبات ضخمة تحمل الصواريخ وتتحرك بالقرب من الشاطئ على الجزيرة، بعد خروجها من سفن إنزال، ويظهر الفيديو أن هذه المركبات تتوزع على طول ساحل الجزيرة البركانية، وتتخذ مواقع الإطلاق، كجزء من التدريبات.

وقالت الوزارة إن عملية نشر أنظمة الدفاع الصاروخية شملت إقامة أماكن للعسكريين، وحظائر للمركبات، وبنية تحتية أخرى.

وصواريخ «باستيون» قادرة على ضرب أهداف بحرية على مدى يصل إلى 500 كيلومتر (270 ميلا بحريا).

وجاء هذا الانتشار بعد سلسلة من التحركات من قبل روسيا لتعزيز وجودها العسكري في جزر الكوريل.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي