pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«الجائحة» تسيطر على الـ «كلاسيكير»... غداً

بوروسيا دورتموند يعوّل على إرلينغ هالاند (رويترز)
بوروسيا دورتموند يعوّل على إرلينغ هالاند (رويترز)

تتركّز الأنظار على المواجهة النارية بين بوروسيا دورتموند الوصيف (29 نقطة) وضيفه بايرن ميونيخ المتصدر (30)، غدا، في المرحلة 14 من الدوري الألماني لكرة القدم، لكن صاحب الأرض قد يفقد أبرز أسلحته خلال الـ«كلاسيكير».

ومن المتوقع أن يفقد «دورتموند» نسبة كبيرة من جماهيره في ظل مساعي السلطات لمنع انتشار الموجة الجديدة من جائحة «كورونا».

وألغى «دورتموند» بيع تذاكر المباراة بسبب تفشّي الفيروس في البلاد.

وسبق أن ألتقى الفريقان من دون جماهير، في مايو 2020، بسبب الوباء، وانتهت المباراة بفوز «بايرن» بهدف رائع ليوشوا كيميتش، الذي سيغيب عن مباراة الغد، حيث يخضع للعزل الصحي عقب إصابته بالعدوى.

واستعاد الفريق البافاري بقية لاعبيه المصابين بالفيروس، لكن الاداء تراجع في الفترة الأخيرة، حيث فاز بصعوبة على دينامو كييف الأوكراني في دوري أبطال أوروبا، وكذلك على ضيفه أرمينيا بيلفيلد في الـ«بوندسليغا»، ما يشير إلى أن الفريق ليس في أفضل حالاته.

وأشار مدرب «بايرن»، يوليان ناغلسمان، إلى أن الفوز الصعب على بيلفيلد بهدف يعني «أننا سنسافر الآن إلى دورتموند ونحن في الصدارة ونتطلّع للمباراة باهتمام بالغ».

وزاد «دورتموند» الضغط على غريمه بفوز على مضيفه فولفسبورغ 3-1، والأهم هو أن القنّاص النروجي إرلينغ هالاند، عرف طريقه إلى الشباك بعد تعافيه من الإصابة.

ومن المتوقّع أن يشارك هالاند منذ البداية بعد مشاركته كبديل في المباراة السابقة، كما يخوض المهاجم البولندي الفتّاك روبرت ليفاندوفسكي، أول مباراة له مع «بايرن» منذ خسارته في سباق جائزة «الكرة الذهبية» لأفضل لاعب في العالم، لصالح الأرجنتيني ليونيل ميسي، في استفتاء مجلة «فرانس فوتبول» الفرنسية.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي