pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

5 آلاف دينار غرامة مُخالفي «الاشتراطات البيئية» في المخيمات

«الداخلية» تُنبّه أولياء الأمور: قيادة أطفالكم «البقي»... تُعاقبون عليها


- العبدالسلام لـ «الراي»:
- «البقي» للبر فقط ويجب الالتزام بالملابس الواقية
- تسوير المخيم بساتر ترابي مُجرّم قانوناً
- ضرورة الابتعاد عن المواقع العسكرية والنفطية
- ترك مسافات كافية بين المخيم والآخر وتوفير طفاية للحريق

أعلنت وزارة الداخلية توقيع غرامة تصل إلى 5 آلاف دينار لمخالفي الاشتراطات البيئية من أصحاب المخيمات، كالعمل على جرف التربة والنباتات من الأرض، أو العمل على تسوير المخيم بساتر ترابي، إضافة إلى تحذير أولايء الامور من أن قيادة اطفالهم للبقي تعرضهم للمخالفات والغرامات.

وأطلقت الوزارة حملة توعوية تحت شعار «تخييم آمن» بمناسبة دخول موسم الشتاء، لتوعية المواطنين والمقيمين بأهم التعليمات والإرشادات والإجراءات والقوانين التي يجب اتباعها تعزيزاً لسلامتهم، وحفاظاً على البيئة البرية من الإضرار بها أو تلوثها.

وقال مساعد مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام الأمني بالوزارة العقيد عبدالاله العبدالسلام، في تصريح خاص لـ«الراي»، إن «من أبرز المخالفات التي نشهدها في كل موسم تخييم كثرة تأجير (البقي) للأطفال دون الـ 17 عاماً، ما يُشكّل خطراً على حياتهم، كما يُعد مخالفة قانونية من قبل أولياء الأمور في رعاية القاصر في حال تركه من دون مراقبته، وهذا يُعاقب عليه القانون»، داعياً إلى ضرورة التزام محبي ركوب «البقي» في البر بارتداء الملابس الواقية للحفاظ على سلامتهم، ومشيراً إلى أن ركوب «البقي» يقتصر على البر فقط وممنوع قانوناً استخدامه في الطرقات والشوارع.

ودعا العبدالسلام أصحاب المخيمات من المواطنين والمقيمين إلى ضرورة اتباع التعليمات والاشتراطات البيئة التي تمنع جرف التربة والنباتات من الأرض، محذراً من أن «تسوير المخيم بساتر ترابي مجرم قانوناً، وهناك عقوبات تقع على مَنْ يخالف تلك التعليمات قد تصل إلى غرامات مالية تبلغ قيمتها 5 آلاف دينار».

وأشار إلى أن «الوزارة وضعت نقاطاً لرجال الأمن والطوارئ الطبية بأماكن التخييم في شمال وجنوب البلاد، للتعامل مع بلاغات أصحاب المخيمات لحماية رواد البر والحفاظ على سلامتهم، وبسط الأمن والأمان في تلك المناطق».

ونصح أصحاب المخيمات و«الكشاتة» بضرورة الابتعاد عن المواقع العسكرية والنفطية، داعياً إلى حجز مواقع التخييم عبر الموقع الإلكتروني لبلدية الكويت، المختصة بتحديد المواقع المسموح بالتخييم فيها.

كما طالب المخيمين بترك مسافات كافية بين المخيم والآخر، حرصاً على سلامتهم في حال حدوث حريق لا قدّر الله، مشدداً على ضرورة توفير طفاية للحريق في كل مخيم.

ولفت إلى أن إدارة «الإعلام الأمني» تحرص كل عام في موسم التخييم على إطلاق حملة توعوية تحت شعار معيّن، وشعار حملة هذا العام «تخييم آمن»، وتتضمّن الحملة أشكالاً توعوية عدة للحفاظ على سلامة المخيمين.

4 تعليمات

1 - يحظر إلقاء أو معالجة أو حرق النفايات الصلبة إلا في المرافق المخصصة لذلك، ويُراعى في ذلك البُعد عن التجمعات البشرية ومناطق الحساسية البيئية، ومَنْ يخالف ذلك يُعاقب بغرامة لا تقل عن 500 دينار ولا تزيد على 10 آلاف.

2 - يُحظر على كل مَنْ يرتاد المناطق البرية بقصد إقامة المخيمات أو لأيّ غرض آخر، القيام بأيّ نشاط من شأنه الإضرار بالتربة أو التأثير على خواصها الطبيعية أو تلويثها على نحو يؤثر على قدرتها الإنتاجية، ومَنْ يخالف ذلك يُعاقب بغرامة لا تقل عن 250 ديناراً ولا تقل على 5 آلاف.

3 - يُعاقب كل مَنْ يتلف النباتات والأزهار بغرامة تصل إلى 5 آلاف دينار.

4 - ممنوع صيد أو قتل أو حيازة الكائنات الفطرية، البرية والبحرية أو المساس بصغارها أو بيضها. ويُعاقب المخالف بالسجن لمدة تصل إلى سنة وغرامة تصل إلى 5 آلاف دينار، أو بإحدى هاتين العقوبتين.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي