pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

كاريك يعتبر بقاء رونالدو احتياطياً «قراراً شخصياً»

«يونايتد» ينتظر «الصدمة»... بعد تعيين رانغنيك

المدرب رالف رانغنيك
المدرب رالف رانغنيك

يلعب نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي عقب التعاقد، أمس، مع الألماني رالف رانغنيك لتولي مهمّة المدرب موقتا حتى نهاية الموسم الراهن، ورقة الصدمة الإيجابية للحصول على جرعة ثقة يوقظ من خلالها مجموعة لا مبالية من اللاعبين وينقذ موسماً يبدو على شفير الانهيار.

وسيخلف رانغنيك، النروجي أولي غونار سولسكاير المُقال.

وسينضم رانغنيك إلى «يونايتد» قادماً من لوكوموتيف موسكو الروسي، حيث كان يشغل منصب مدير الرياضة والتطوير.

وبعد نهاية هذا الموسم، سيبقى رانغنيك في «أولد ترافورد»، لكن في دور استشاري لمدة عامين.

وسيتسلم رانغنيك مهامه، بعد الحصول على تصريح العمل، من المدرب الموقت الآخر مايكل كاريك، الذي أشرف على الفريق في مباراتين.

وعبّر رانغنيك عن حماسه للانضمام إلى «يونايتد»، مركّزاً على ضرورة إعادة النادي المترنّح إلى الانتصارات.

وقال: «الفريق مليء بالمواهب ويملك توازناً كبيراً بين الشباب والخبرة».

وأضاف: «أتطلّع إلى دعم أهداف النادي على المدى الطويل على أسس دوري المستقبلي كاستشاري».

ويأتي التعاقد مع رانغنيك، بعد تعادل «يونايتد» مع مضيفه تشلسي المتصدر 1-1، في ختام المرحلة 13 من الدوري.

ورفع «الشياطين الحمر» رصيدهم الى 18 نقطة في المركز الثامن، بفارق 12 عن الـ«بلوز».

وبعد المباراة، قال كاريك إن وضع البرتغالي كريستيانو رونالدو على مقاعد البدلاء كان قراره الشخصي، وإنه لم يتلق أي تعليق في شأن اختيار التشكيلة من رانغنيك، ردّاً على ما قاله مدافع «يونايتد» السابق غاري نيفيل، إن الألماني وضع التشكيلة.

وقال كاريك: «لم يحدث ذلك. خضنا المباراة بخطة محدّدة. كنت أعرف الطريقة التي سيلعب بها تشلسي، وأردنا قطع التمريرات إلى (الإيطالي) جورجينيو وروبن لوفتوس-تشيك. أجرينا تغييرات لتجديد دماء التشكيلة وهذا ما أردناه».

وحلّ رونالدو بديلا لجادون سانشو، مسجل هدف فريقه (64).

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي